معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

التقرير الشهري لانتهاكات الجامعات: الشرطة تقتحم 9 منازل للطلاب، و حركة “طلاب ضد الانقلاب” تتبنى 3 عمليات عنف

ملخص قصير:

تواصل مؤسسة حرية الفكر والتعبير إصدار تقريرها الدوري لانتهاكات الحقوق والحريات الطلابية في الجامعات المصرية، سواء كانت تلك الانتهاكات واقعة من قبل إدارات الجامعات أو من قبل الأمن الإداري أو شركات الأمن الخاصة التي تقوم بتأمين الجامعات أو من قبل قوات الشرطة، أو حتى من قبل المجموعات الطلابية المختلفة.

وتصدر المؤسسة هذا التقرير بشكل شهري خلال الفصل الدراسي الثاني بعدما كان إصداره أسبوعيًا خلال الفصل الأول، حيث شهد هذا الفصل انخفاضًا ملحوظًا في الأنشطة الطلابية من جهة وفي الانتهاكات الحقوقية من قبل الإدارات والأجهزة الأمنية من جهة أخرى، رغم استمرار هذه الانتهاكات التي تأمل وتطالب المؤسسة الجهات المعنية باتخاذ الإجراءات اللازمة لإنهائها من الجامعات المصرية.
وشهد الشهر الأول من هذا الفصل الدراسي وقائع اقتحام قوات الشرطة لمنازل طلاب من جامعات عين شمس والأزهر والفيوم وبورسعيد، وكذلك وقائع اعتقالات جماعية من حرم ومحيط الجامعات المصرية المختلفة ومن مراكز تعليمية بالإسكندرية، فيما أحالت النيابة العامة طالبين بجامعة عين شمس للنيابة العسكرية بتهمة اقتحام كلية حاسبات.
وفي الوقت ذاته واصلت إدارات الجامعات المصرية المختلفة التضييق على الأنشطة الطلابية، سواء بفصل الطلاب على خلفية اشتراكهم في المظاهرات، كما في جامعات المنوفية وبنها وكفر الشيخ والفيوم، أو برفض إعطاء الأذون اللازمة للطلاب لتنظيم أنشطة طلابية بحجة الدواعي الأمنية، كما فعلت إدارة جامعة الفيوم مع حركة “طلاب مصر القوية”.
من جهة أخرى، شهد العنف الطلابي من قبل حركة “طلاب ضد الانقلاب” تطورًا نوعيًا هذا الفصل، حيث بدأت الحركة بتبني أعمال عنف في جامعات مختلفة كما في جامعتي القاهرة والفيوم، اللتين اعتدت فيهما الحركة على أفراد الأمن الإداري وأحرقت بعض مكاتبه، ردًا على إلقاء القبض على بعض أعضائها، كما صرحت الحركة على صفحاتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

حصر مؤسسة حرية الفكر والتعبير للطلاب المحبوسين والمفصولين للعام الدراسي ٢٠١٤/٢٠١٥

الطلاب المحالون للنيابة العسكرية في وقائع مرتبطة بالجامعة وفقا لقانون حماية المنشآت

للإطلاع علي التقرير اضغط هنا

ذات صلة