مؤسسة حقوقية مصرية تعمل على دعم وتعزيز حرية التعبير

خالد لطفي

تاريخ القبض: إبريل 2018
الموقف القانوني: يقضي عقوبة السجن لمدة 5 سنوات على ذمة قضية عسكرية
رقم القضية: 1298 لسنة 2018 جنح عسكرية شرق

قُبض على خالد لطفي، مدير ومؤسس مكتبة ودار نشر تنمية في إبريل 2018، لاتهامه بإفشاء أسرار عسكرية وإذاعة أخبار وبيانات ومعلومات كاذبة. وفي 24 ديسمبر قررت محكمة النقض العسكرية تأييد حبس خالد لطفي لمدة 5 سنوات وذلك لقيامه بنشر طبعة مصرية من كتاب “الملاك، الجاسوس المصري الذي أنقذ إسرائيل” عن أشرف مروان صهر الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر.

تعود وقائع القضية إلى سبتمبر عام 2017، حين اقتحمت قوة من المصنفات الفنية دار تنمية، وألقت القبض على أحد العاملين بالدار بحجة مخالفة معايير النشر بنشرها وتوزيعها الكتاب المذكور. وعلى أثر الواقعة أعدم مسؤولو تنمية 2000 نسخة، وهي مجمل المطبوع من الكتاب محل القضية.

وفي ديسمبر 2017، فوجئ القائمون على الدار بإحالة الواقعة إلى المحكمة العسكرية عوضًا عن المحكمة الاقتصادية صاحبة اختصاص الفصل في المنازعات المتعلقة بالملكية الفكرية ومخالفة معايير النشر طبقًا للقانون، ولاحقًا استدعت النيابة العسكرية الناشر “خالد لطفي” للتحقيق في الواقعة وأمرت بحبسه احتياطيًّا على ذمة القضية.

صدر ضد لطفي حكم درجة أولى بالحبس 5 سنوات من محكمة عسكرية في أكتوبر 2018، وفي فبراير 2019 تم تأييد الحكم، بينما حجزت المحكمة القضية للنطق بالحكم في النقض في 8 أكتوبر، وفي 24 ديسمبر صدر الحكم برفض النقض وتأييد حكم حبس خالد لطفي لمدة 5 سنوات

المبدعون المحبوسون