مؤسسة حقوقية مصرية تعمل على دعم وتعزيز حرية التعبير

الصحفي سيد عبد اللاه

تاريخ القبض: 22 سبتمبر 2019
رقم القضية: 1106 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة
الوضع القانوني: محبوس احتياطيًا على ذمة التحقيقات في القضية

سيد عبد اللاه صحفي بمحافظة السويس عملًا مراسلًا لعدد من المواقع والصحف والقنوات المصرية وعلى رأسها موقع البديل وجريدة الدستور، وقنوات، CBC ،وازهري.

في 22 سبتمبر 2019 داهمت قوة من الشرطة منزل عبد اللاه بمحافظة السويس وألقت القبض عليه.لم يستدل على مكان عبد اللاه إلى أن ظهر نيابة زينهم، بمنطقة السيدة زينب، محافظة القاهرة، في 25 من نفس الشهر.

وجهت نيابة أمن الدولة اتهامات لعبد اللاه على ذمة القضية رقم 1338 لسنة 2019 حصر نيابة أمن الدولة، منها، الانضمام لجماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي بغرض تنفيذ الجريمة الثانية.

ألقي القبض على عبد اللاه على خلفية تغطيته للمظاهرات المندلعة بمحافظة السويس في 20 سبتمبر 2019 على اثر دعوة أطلقها المعارض المصري المقيم بإسبانيا، محمد علي.

في 3 نوفمبر 2020 أمرت محكمة جنايات الجيزة استبدال الحبس الاحتياطي لعبد اللاه بتدابير احترازية على ذمة التحقيقات في القضية.

تم ترحيل عبد اللاه إلى قسم شرطة عتاقة بمحافظة السويس، لإنهاء إجراءات إخلاء سبيله، إلا أنه اختفى في 13 نوفمبر وأنكرت وزارة الداخلية معرفتها بمكانه، وهو ما أثار مخاوف أسرته من تعرضه للتدوير وحبسه على ذمة قضية جديدة.

وبالفعل ظهر عبد اللاه بقسم عتاقة في 28 نوفمبر 2020، قبل أن يتم ترحيله صباح اليوم التالي لنيابة أمن الدولة متهمًا على ذمة قضية جديدة حملت رقم 1106 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة.

واجه عبد اللاه نفس الاتهامات التي واجهها في القضية الأولى والتى أمرت المحكمة بإخلاء سبيله فيها. اعتمدت نيابة أمن الدولة على محضر تحريات يفيد بإخلاء سبيل الصحفي في موعده والقبض عليه من موقف المستقبل في 28 نوفمبر 2020 أثناء تحريضه المواطنين على التظاهر.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

الصحفيون المحبوسون