ربيع محمد عبد الواحد (ربيع الشيخ)

تاريخ القبض: 1 أغسطس 2021
الوضع القانوني: محبوس احتياطيا
رقم القضية: ١٣٦٥ لسنة ٢٠١٨ حصر أمن الدولة العليا

في الأول من أغسطس ٢٠٢١ وأثناء عودته إلى مطار القاهرة الدولي قادما من العاصمة القطرية الدوحة؛ استوقفت سلطات أمن المطار الصحفي ربيع الشيخ، قبل أن تقوم باحتجازه لمدة ست ساعات دون إبداء أي أسباب، حتى اقتيد بعد منتصف ليل نفس اليوم إلى نيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس، والتي حققت معه كمتهم على ذمة القضية رقم ١٣٦٥ لسنة ٢٠١٨ حصر نيابة أمن الدولة العليا.

ربيع محمد عبد الواحد، وشهرته ربيع الشيخ، هو صحفي مصري، عضو مشتغل بنقابة الصحفيين، يعمل في الصحافة منذ عام ٢٠٠٦ تقريبا، إلا أن أبرز محطاته الصحفية كانت من خلال عمله بجريدة اليوم السابع التي التحق بها عام ٢٠١٠ وتركها في ٢٠١٤ حيثما قرر مغادرة البلاد للعمل لصالح قناة الجزيرة مباشر مصر من خلال مقرها في دولة قطر.

أثناء عمله بالجزيرة لم ينقطع الشيخ  عن زيارة أسرته وأهله في مصر خاصة وأنه عائلهم الوحيد حسب زوجته، والتي أكدت أنه استمر في زيارة مصر بشكل منتظم لمدة عامين كان آخرها في أغسطس ٢٠١٦. وأنه لم يتعرض في اي مرة للمضايقات الأمنية، بل على العكس كانت الأمور تسير بهدوء. لكن مع ظروف الحصار العربي على قطر ومن بعدها أزمة انتشار جائحة كوفيد-١٩ اضطر للانقطاع قسرا عن زيارة مصر لمدة ست سنوات تقريبا. وتؤكد زوجته في شهادتها للمؤسسة أنه فور تمكنه من السفر إلى مصر لم يتردد.

اتهمت نيابة أمن الدولة العليا الشيخ بالانضمام إلى جماعة إرهابية، المشاركة في تمويل أنشطة تلك الجماعة ونشر أخبار وبيانات كاذبة. ولم يواجه الشيخ بأي أحرار فيما قررت النيابة حبسه ١٥ يوما  احتياطيا على ذمة التحقيقات، ويستمر التجديد له ورقيا منذ ذلك الحين، حيث لم يتم إحضاره من محبسه في سجن طرة تحقيق لحضور أيا من جلسات تجديد حبسه.

يعاني الشيخ من مشاكل صحية بالعينين، حيث أجرى مؤخرا جراحة لعلاج انفصال الشبكية بالعينين، ما يحتاج معه إلى رعاية طبية ومتابعة طبيب والانتظام على قطرات طبية محددة. فضلا عن إصابته بحساسية مزمنة وحادة بالجيوب الأنفية.

الصحفيون المحبوسون

محتوى الموقع منشور برخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف 4.0