مؤسسة حقوقية مصرية تعمل على دعم وتعزيز حرية التعبير

مؤتمر صحفي لحركات طلابية عن “يوم الغضب الطلابي” والطلاب يمهلون الجهات المسئولة 48 ساعة لتنفيذ مطالبهم

8678_1[1]برنامج الحريات الأكاديمية

عقدت مجموعة من الحركات الطلابية مؤتمرا صحفيا، اليوم، بمقر مؤسسة حرية الفكر والتعبير بخصوص يوم أمس الذى أطلق عليه \” يوم الغضب الطلابي \”، الذي شهد مظاهرات ووقفات بعدد من الجامعات المصرية، للضغط من أجل تحقيق عدة مطالب أبرزها إقالة وزير التعليم العالي، وأعلنت الحركات الطلابية المشاركة في المؤتمر إمهال الجهات المسئولة 48 ساعة لتنفيذ مطالبهم، وإلا سيواصلون احتجاجاتهم ويرفعون المطالب من خلال مشاركتهم في احتجاجات العمال في الأول من مايو المقبل.

 

 

وجاء في بيان الحركات الطلابية خلال المؤتمر الصحفي، أن مطالب الطلاب تواجه تجاهل متعمد من قبل وزير التعليم العالي ومجلس الوزراء. وتشمل مطالبهم: الإفراج عن كافة الطلاب المعتقلين، والتعاقد مع شركات أمن خاص لتولي مسئولية تأمين الجامعات والمدن الجامعية دون التدخل في الأنشطة الطلابية، وتطوير المدن الجامعية وضمان الرقابة عليها، وتعديل اللائحة الطلابية بما يلغي القيود المفروضة على العمل الطلابي، وتعديل قانون الجامعات لتحقيق استقلال الجامعة، ودعم وتطوير التعليم الجامعي.

 

وكشفت الحركات المشاركة في المؤتمر (طلاب مصر الحرية وطلاب التيار الشعبي وطلاب التحالف الشعبي الاشتراكي وطلاب الجامعات الخاصة) عن لقاء رئيس اتحاد طلاب مصر محمد بدران اليوم بوزير التعليم العالي مصطفى مسعد لمناقشة تنفيذ المطالب التي ينادي بها طلاب الجامعات، وكذلك سيلتقي بدران برئيس جامعة القاهرة ونائب رئيس جامعة عين شمس، على أن يجتمع مساء اليوم بممثلي الحركات الطلابية لمناقشة نتائج اجتماعاته بالمسئولين.

 

ذات صلة