معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

“حرية الفكر والتعبير” تنهي فعاليات معسكرها الثاني للحقوق والحريات الطلابية

نظمت مؤسسة حرية الفكر والتعبير معسكراً طلابياً بعنوان “الحقوق والحريات الطلابية” خلال الفترة من 3 إلى 7 سبتمبر، بفندق جراند بيراميدز بالجيزة، بهدف دعم المجموعات الطلابية الناشطة بالجامعات المصرية في مجال الدفاع عن الحقوق والحريات الطلابية، من خلال الجلسات وحلقات النقاش وورش العمل خلال فترة المعسكر.

ضم المعسكر أربعة وأربعين طالباً، موزعين على الجامعات المصرية الحكومية المختلفة، مع مراعاة التوزيع الجغرافي في اختيار المشاركين، وكذلك التنوع بين المجموعات الطلابية المختلفة، وتناول الطلاب خلال فترة المعسكر أبرز المشكلات التي تواجه الحركة الطلابية، بالدراسة النظرية والتدريب العملي على ممارسة حقوقهم داخل الحرم الجامعي؛ ومنها حرية الرأي والتعبير، الحق في التجمع السلمي، حرية التنظيم، الحق في نظام تأديبي عادل، الحق في الوصول للمعلومات وحرية تداولها والحق في إدارة شئونهم.

وشمل محتوى المعسكر ثلاث محاور رئيسية، المحور الأول هو استقلال الجامعة، والذي ضم أربع جلسات، شملت توضيح المفاهيم المرتبطة باستقلال الجامعة، والاتفاقيات الدولية المرتبطة بها، وطرق اختيار القيادات الجامعية، وقرارات السلطة التنفيذية والتدخلات الأمنية وتأثيرها على استقلال الجامعة، كما ضم محور استقلال الجامعة حلقة نقاش لطلاب المعسكر مع الدكتور هاني الحسيني، أستاذ العلوم بجامعة القاهرة وعضو حركة 9 مارس لاستقلال الجامعات، والدكتورة ريهام باهي، الأستاذة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة الأمريكية.

بينما دارت موضوعات المحور الثاني للمعسكر حول الحقوق والحريات الطلابية، وضم المحور جلستين وحلقتي نقاش، دارت حول حقوق الطلاب داخل الحرم الجامعي، وحقهم في الحصول على نظام تأديبي عادل، وتعديلات قانون تنظيم الجامعات الجديدة.

بينما تناول المحور الثالث الحق في الوصول للمعلومات داخل الجامعة، وضم المحور جلستين عن اللوائح الإدارية والمالية للجامعة، وشرح مفهوم الحوكمة، وعلاقتها بالشفافية والمشاركة والمساءلة، وشرح مفهوم الصناديق الخاصة وأشكالها وكيفية الاطلاع على ميزانيتها وأوجه إنفاقها واللوائح المنظمة لعملها وأثرها على النظام المالي.

وانقسمت دراسة الطلاب للمحتوى خلال فترة المعسكر إلى جلسات نظرية وحلقات نقاش وورش عمل قام الطلاب خلالها بتدريبات عملية على ممارسة حقوقهم داخل الحرم الجامعي، كما ضم المعسكر جلسة حول حرية الصحافة والإعلام، وجلسة حول حرية الإبداع تم فيها عرض الفيلم التسجيلي “جلد حي” وعقد حلقة نقاش مع أحمد فوزي، مخرج الفيلم.

وقال الطالب عبد الرحمن زيدان، طالب بجامعة حلوان وأحد المشاركين في المعسكر، أن المادة العلمية للمعسكر كانت ممتازة وكذلك المحاضرين، مضيفا أنه تعرف خلال فترة المعسكر على طلاب من مختلف المحافظات والجامعات وبمختلف الأفكار، مما أدى إلى خلق روح من التقبل والتعاون والاستفادة المشتركة.

ذات صلة