التقرير الأسبوعي لانتهاكات الجامعات: منع الطلاب من أداء الامتحانات داخل الحبس، والقبض على طالب لارتدائه “شال فلسطيني”

398

التقرير الأسبوعي لانتهاكات الجامعات: منع الطلاب من أداء الامتحانات داخل الحبس، والقبض على طالب لارتدائه “شال فلسطيني”

عن التقرير

التقرير الأسبوعي لانتهاكات الجامعات هو تقرير يصدر بشكل دوري عن برنامج الحرية الأكاديمية والحقوق الطلابية بمؤسسة حرية الفكر والتعبير لرصد وتوثيق الانتهاكات التي يتعرض لها طلاب الجامعات؛ سواء كانت هذه الانتهاكات من قبل قوات الأمن أو من قبل أفراد وحدات الأمن الإداري أو أفراد شركة “فالكون” للتأمين والحراسة، والتي وقعت عقدًا مع وزارة التعليم العالي لتأمين عددٍ من الجامعات الحكومية بدءًا من الفصل الدراسي الحالي.
أو كانت هذه انتهاكات إدارية تتعلق بقرارات من إدارات الجامعات أو الكليات للتضييق على الأنشطة الطلابية أو تتعلق بتحويل الطلاب للتحقيق وما يتبعه من إجراءات تأديبية على خلفية ممارسة نشاط سياسي بالجامعة. كما يحاول التقرير ألا يغفل أي اعتداءات يمارسها طلاب محتجين سواء على الأفراد أو المنشآت.

ملخص قصير

بعد انتهاء عام شهد تراجعًا ملحوظًا في مساحات الحرية المتاحة داخل الجامعات المصرية، استمرت قوات الشرطة وإدارات الجامعات بالتعدي على الحقوق والحريات الطلابية في مطلع العام الجديد. حيث تم منع عدد من الطلاب المحبوسين من أداء امتحاناتهم، وفصل آخرين من كلياتهم بدون تحقيق. كما واصلت قوات الشرطة التعدي على التظاهرات الطلابية وانتهاك حق الطلاب في التنظيم والتعبير عن الرأي، كما حدث هذا الأسبوع في جامعة الأزهر بعد أن قامت حركة “طالبات ضد الانقلاب” بتنظيم مظاهرة تندد بالفصل التعسفي للطالبات.
كما قامت قوات الشرطة باتهام الطالب نجيب طارق نجيب ب «الانتماء إلى جماعة محظورة أسست على خلاف مع أحكام القانون والدستور، والاشتراك مع آخرين في تظاهرة دون تصريح» بعد أن تم القبض عليه لارتدائه “شال فلسطيني”.
الجدير بالذكر أن عدد الطلاب المحبوسين منذ بداية هذا العام الدراسي هو ٣٧٠ طالبًا وفقًا لحصر مؤسسة حرية الفكر والتعبير، وعدد الطلاب المفصولين هو ٢٦٠ طالبًا.

للإطلاع على التقرير إضغط هنا