معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

شوكان

الاسم: محمود عبد الشكور أبو زيد (شوكان).
المهنة: مصوِّر صحفي.  جهة العمل: وكالة “ديموتكس” الصحافية.
تاريخ القبض:14 أغسطس 2013.
تاريخ الإحالة لمحكمة الجنايات: 11 أغسطس 2015.
الحالة القانونية: محبوس احتياطيًا بقرار من محكمة الجنايات.
مكان الاحتجاز: منطقة سجون طرة- سجن طرة تحقيق.
الوضع القانوني: قيد المحاكمة.
رقم القضية: 15899 لسنة 2013 جنايات أول مدينة نصر.

أُلقي القبض على شوكانأثناء التقاطه صورًا بشارع الطيران، بمنطقة مدينة نصر، بمحافظة القاهرة، خلال عمليات فض اعتصام أنصار الرئيس السابق محمد مرسي بميدان رابعة العدوية من قبل قوات الأمن، وذلك بتفويض من الوكالة الصحفية التي يعمل بها، بعد دعوة وجهتها قوات الأمن لوسائل الإعلام المختلفة المحلية والأجنبية لتغطية عمليات الفض.

تعرَّض شوكان للاحتجاز والتعذيب على مدار ثلاثة أيام متواصلة بداية من احتجازه بالصالة المغطاة باستاد القاهرة وحتى وصوله لسجن أبو زعبل، بالمخالفة للدستور والقانون وما يُنظِماه في هذا الشأن. ورغم تقديم هيئة الدفاع عن شوكان كل ما يُثبت سبب وجوده بمكان الواقعة ومن بينها نسخة من تفويض وكالة ديموتكسالصحافية له بالتصوير. إلا أنه ظل قيد الحبس الاحتياطي مدة 730 يومًا قبل أن يُحال للمحاكمة، وهي أقصى مدة للحبس الاحتياطي طبقًا للمادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية، حيث قُبض على شوكانيوم 14 أغسطس 2013 وأحيلت قضيته للجنايات في 11 أغسطس 2015 في محاولة للي ذراع القانون؛ لأن مرور عامين قبل الإحالة لمحكمة الموضوع يعني سقوط قرار الحبس الاحتياطي ووجوب إخلاء سبيله. ومنذ إحالة القضية وحتى اليوم مازالت القضية منظورة أمام المحكمة ومازال شوكان محبوسًا احتياطيًا لأكثر من 5 سنوات على خلفية تأديته لمهام عمله الصحفي.

 

  • حصل شوكان على الجائزة العالمية لحرية الصحافة من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) عن العام 2018.
  • حصل شوكان على جائزة حرية الصحافة لعام 2016 من معهد الصحافة الوطني بواشنطن.
  • نُشرت لشوكان العديد من الصور في صحف ومجلات عالمية مثل مجلة التايمالأمريكية وصحيفة ذا صنالبريطانية، كما نَشرت صُوره وأعماله منظمات حقوقية عديدة كمنظمة العفو الدولية ومنظمة آيفكسالدولية وكذا مؤشر الرقابة.

يُعاني المصوِّر الصحفي محمود أبو زيد شوكانمن حالة صحية شديدة السوء نظرًا لإصابته بمرض مُزمِن أنيميا البحر الأبيض المتوسطوالتي يحتاج معها لعناية ورعاية طبية متواصلة وهو ما لا توفره ظروف السجن. كذلك يُلاقي شوكان تعنُتًا غير مبرر من قبل إدارة السجن حيث رفضت تحويله للمستشفى، ولا تتبع القواعد اللازمة لعلاجه. وتطالب المؤسسة بإخلاء سبيل شوكان بشكل فوري ودون تأخير وتُحمِّل السلطات المصرية المسئولية الكاملة إزاء التدهور المستمر في حالته الصحية.

*مرفق نسخة من تفويض وكالة ديموتكس، وصورة للجائزة التي حصل عليها شوكان لحرية الصحافة عن عام 2016.
*مُرفق التقارير الطبية والأوراق اللازمة للاستيثاق من طبيعة المرض واحتياجه للعلاج.

 

 

ذات صلة

Subscribe To AFTE Email List
No Thanks
Thanks for signing up.
We respect your privacy. Your information is safe and will never be shared.
Don't miss out. Subscribe today.
×
×

WordPress Popup Plugin