النشرة الأسبوعية للأخبار القانونية (28 أغسطس: 4 سبتمبر 2022) | تجديد حبس الإعلامية هالة فهمي و 12 آخرين، والقضاء الإداري تقضي بإلغاء قرار الامتناع عن منح منار الطنطاوي درجة الأستاذية

تاريخ النشر : الأحد, 4 سبتمبر, 2022
Facebook
Twitter

تجديد حبس الإعلامية هالة فهمي و 12 آخرين، والقضاء الإداري تقضي بإلغاء قرار الامتناع عن منح منار الطنطاوي درجة الأستاذية 

 

محاكم الجنايات

جلسات 28 أغسطس:

 

جددت محكمة الجنايات (الدائرة الثالثة إرهاب)، حبس أحمد ماهر عزت، الشهير بـ “ريجو”، لمدة 45 يومًا، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا. ثاني قضية يُدرج بها منذ القبض عليه في مايو 2020.

يواجه ريجو اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية مع علمه بأغراضها، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي بغرض ارتكاب جريمة نشر أخبار كاذبة.

 

كما جددت محكمة الجنايات (غرفة المشورة)، حبس محمد ممدوح عبد الحليم، لمدة 45 يومًا، على ذمة القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا.

أُلقي القبض على عبد الحليم في شهر نوفمبر من عام 2019، ومنذ القبض عليه أُدرج عبد الحليم في قضيتين مختلفتين، ويواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، وإذاعة ونشر أخبار وبيانات كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

 

جددت محكمة الجنايات (غرفة المشورة)، حبس وسام صلاح، لمدة 45 يومًا، على ذمة القضية رقم 93 لسنة 2022 حصر نيابة أمن الدولة العليا.

في 20 يناير، ألقت قوات الأمن القبض على صلاح من منزله بسيدي بشر بمحافظة الإسكندرية، وتعرض للاحتجاز غير القانوني لمدة أسبوعين حتى عُرض أمام النيابة، التي وجهت إليه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، نشر وإذاعة بيانات كاذبة، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف نشر الأخبار والبيانات الكاذبة.

 

وفي نفس السياق، جددت محكمة الجنايات (الدائرة الثانية جنايات إرهاب)، حبس محمود حنفي محمد، لمدة 45 يومًا، على ذمة القضية رقم 93 لسنة 2022 حصر أمن دولة عليا.

أُلقى القبض على حنفي من منزله بمحافظة قنا، وعُرض على نيابة أمن الدولة العليا لأول مرة في 22 فبراير الماضي، ويواجه اتهامات بنشر أخبار كاذبة، والانضمام إلى جماعة إرهابية، واستخدام حساب على شبكة التواصل الاجتماعي لارتكاب جريمة.

 

جلسات 29 أغسطس: 

 

جددت محكمة الجنايات (الدائرة الثالثة جنايات إرهاب)، حبس الصحفي بقناة الجزيرة ربيع الشيخ، لمدة 45 يومًا على ذمة القضية رقم 1365 لسنة 2018 حصر أمن الدولة العليا.

أُلقي القبض على الشيخ من مطار القاهرة أثناء عودته من قطر، ويواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، المشاركة في تمويل أنشطة تلك الجماعة ونشر أخبار وبيانات كاذبة.

 

كما جددت نفس دائرة محكمة الجنايات حبس الصحفي توفيق غانم، لمدة 45 يومًا، على ذمة القضية رقم 238 لسنة 2021 حصر نيابة أمن الدولة العليا. أُلقي القبض على غانم في 21 مايو 2021، من منزله بمنطقة السادس من أكتوبر، ويواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة محظورة، نشر أخبار كاذبة وإساءة استخدام إحدى شبكات التواصل الإجتماعي لارتكاب الجريمة.

 

نيابة أمن الدولة العليا

 

جلسات 29 أغسطس: 

جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس كلًّ من الطالب الأمير فهيم أحمد، وأربعة طلاب المشاركين بـ”باتمان حلوان” طالب العلاج الطبيعي، أنس محمود زهران، و الطالب بمعهد التعاون، كريم محمد رفعت، وطالبي الثانوية العامة، مازن رضا وإسلام نجدي، بالإضافة إلى الصحفي محمد فوزي مسعد، لمدة 15 يومًا، على ذمة القضية رقم 440 لسنة 2022 حصر أمن دولة.

يواجه جميع المتهمون اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي لارتكاب جريمة.

 

وفي جلسة 31 أغسطس، جددت نيابة أمن الدولة العليا، للمرة العاشرة، حبس الإعلامية هالة فهمي، لمدة 15 يومًا، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 441 لسنة 2022 حصر أمن دولة. 

ألقي القبض على فهمي على خلفية نشرها سابقًا لمقاطع فيديو عبر فيسبوك حول الاقتصاد المصري، وتواجه الإعلامية السابقة بالهيئة الوطنية للإعلام اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، والتحريض على ارتكاب جريمة، ونشر أخبار كاذبة بالداخل والخارج.

 

محاكم مجلس الدولة

في جلسة 28 أغسطس، أجلت محكمة القضاء الإداري (الدائرة السادسة تعليم) جلسة نظر دعوى الطعن رقم 57029 لسنة 74، المُقامة نيابةً عن الطالب عمر محمد على، إلى جلسة 25 سبتمبر المقبل.

جاء قرار المحكمة لتقديم دفاع الطالب شهادة تفيد بمدة سجنه، تعود وقائع إقامة دعوى الطعن إلى تقديم الطالب –المحكوم عليه في القضية رقم 174 لسنة 2015 (جنايات غرب القاهرة عسكرية) بالسجن المؤبد – أكثر من طلب لإدارة معهد طيبة للسماح له بمواصلة دراسته داخل السجن، إلا أن إدارة المعهد فصلته نهائيًا لانقطاعه عن الدراسة.

 

وفي جلسة 30 أغسطس، قضت محكمة القضاء الإداري (الدائرة السابعة عشر) بإلغاء القرار السلبي بالامتناع عن منح منار الطنطاوي درجة الأستاذية، وقبول الطعن رقم  61520 لسنة 75، المُقام نيابةً عنها، ضد كلًً من وزير التعليم العالي وعميد المعهد التكنولوجي العالي بالعاشر من رمضان. 

 

استوفت الطنطاوي كافة الشروط الفنية والإجرائية التي تؤهلها الحصول على منصب رئيس قسم الهندسة الميكانيكية بالمعهد، إلا أنها واجهت تعنتًا من قِبل عميد المعهد في العودة إلى منصبها الرسمي، وأرجعت إدارة المعهد التكنولوجي العالي أسباب رفض منح الطنطاوي درجة الأستاذية إلى وزارة التعليم العالي، بينما ردت الوزارة بعدم وجود موافقة أمنية على منح درجة الأستاذية، لكون الطنطاوي زوجة الصحفي هشام جعفر سجين الرأي السابق.

 

للاطلاع بصيغة PDF

محتوى الموقع منشور برخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف 4.0