النشرة الأسبوعية للأخبار القانونية (11: 18 ديسمبر 2022)| تجديد حبس 10 متهمين من بينهم الصحفية منال عجرمة

Date : الإثنين, 19 ديسمبر, 2022
Facebook
Twitter

نيابة أمن الدولة العليا

جلسات 12 ديسمبر: 

جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس الصحفية منال عجرمة، لمدة 15 يومًا، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1893 لسنة 2022 حصر أمن دولة. تواجه عجرمة اتهامات بالانتماء إلى جماعة إرهابية وتمويلها، التحريض على ارتكاب فعل إرهابي، الاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب فعل إرهابي، واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في جريمة الترويج لفعل إرهابي.

وعلى ذمة نفس القضية، جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس نائب مدير إدارة تكنولوجيا المعلومات بجريدة الأخبار، يحيي السيد عثمان، وطالب كلية التمريض بجامعة عين شمس، إسلام رمضان كامل، وعادل أحمد سليمان، ومحمد مصطفى عبد القادر، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات القضية رقم 1893 لسنة 2022 حصر أمن دولة عليا.

يواجه الأربعة متهمين اتهامات بالانتماء إلى جماعة إرهابية مع علمهم بأغراضها وتمويل تلك الجماعة، والتحريض على فعل إرهابي، والترويج عبر وسائل التواصل الاجتماعي لفعل إرهابي، ونشر أخبار كاذبة، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب فعل إرهابي. 

كما جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس أحمد عبد المجيد عرابي، لمدة 15 يومًا، على ذمة القضية رقم 2094 لسنة 2022 (حصر أمن الدولة العليا).

الجدير بالذكر أن عرابي فقد إحدى عينيه في أحداث شارع محمد محمود، كما سُجن لمدة عام ونصف في القضية المعروفة إعلاميًا بقضية أحداث الاتحادية. أُلقي القبض على عرابي هذه المرة في 6 نوفمبر؛ لنشره عدد من المنشورات على فيسبوك يُعلق فيها على بعض القرارات الاقتصادية ويُبدي آراءً سياسية. ويواجه عرابي اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية مع علمه بأغراضها، ارتكاب أحد جرائم تمويل الإرهاب، والتحريض على ارتكاب جريمة إرهابية، والاشتراك في اتفاق جنائي لغرض ارتكاب جريمة إرهابية، ونشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة، واستخدام حساب على شبكة المعلومات الدولية بغرض ارتكاب جريمة إرهابية.

جددت نيابة برج العرب حبس طالب الماجستير معاذ رزق، لمدة 15 يومًا على ذمة تحقيقات المحضر رقم 6777 لسنة 2022 (إداري برج العرب).

أُلقي القبض على رزق  في 2 نوفمبر، بعد استيقافه في إحدى الكمائن بالإسكندرية وتفتيش هاتفه المحمول، وهو يواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، وحيازة منشورات تروج لأفكارها.

 

في 18 ديسمبر، تقدمت مؤسسة حرية الفكر والتعبير بطلبين إلى نيابة أمن الدولة العليا، لإخلاء سبيل محمد محفوظ عبد اللطيف على ذمة القضية رقم 2000 لسنة 2021 حصر أمن دولة عليا، وعرضه على طبيب أمراض صدر، وطبيب أمراض الكلى، لعدم تلقيه رعاية طبية مناسبة لحالته لوجوده في السجن.

 

ألقت قوات الأمن القبض على عبد اللطيف في أغسطس 2021، من محل عمله بمنطقة الفجالة، القاهرة، واُحتجز بشكل غير قانوني لمدة أسبوعين، قبل عرضه على نيابة أمن الدولة العليا، التي وجهت له اتهامات الانضمام إلى جماعة إرهابية (ألتراس وايت نايتس)، نشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي لنشر الأخبار الكاذبة. 

 

جلسات 18 ديسمبر: 

جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس محمد رأفت نصر، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات القضية رقم 1977 لسنة 2022 (حصر أمن دولة عليا). ألقت قوات الأمن القبض على نصر في 2 نوفمبر، وعُرِض أمام النيابة في 7 نوفمبر، ويواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، وارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لفعل إرهابي، الاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية، التحريض على ارتكاب جريمة إرهابية، ونشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة.

جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس المحامي أحمد نظير الحلو، لمدة 15 يومًا، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1940 لسنة 2022 (حصر أمن الدولة العليا).

أُلقي القبض على الحلو من منزله في 7 نوفمبر، واحتُجِز في مكان غير معلوم حتى يوم 13 نوفمبر حيث ظهر أمام النيابة، وبعد التحقيقات وُجِهت إليه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية.

 

محاكم الجنايات

جددت محكمة الجنايات (الدائرة الثانية)، في جلسة 12 ديسمبر، حبس أحمد التهامي، الأستاذ المساعد العلوم السياسية بكلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية بجامعة الإسكندرية، لمدة 45 يومًا، على ذمة القضية رقم 649 لسنة 2020 (حصر أمن الدولة العليا). على الرغم من تجاوز التهامي المدة القصوى للحبس الاحتياطي التي نص عليها القانون. 

 

أُلقى القبض على التهامي في 3 يونيو 2020، وظل قيد الاختفاء القسري لمدة 17 يومًا، إلى أن عُرِض على نيابة أمن الدولة العليا في 20 يونيو، التي قررت حبسه على ذمة القضية الحالية. وجهت إليه اتهامات منها: الانضمام إلى جماعة إرهابية، نشر أخبار وبيانات كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.