• Home
  • >
  • >
  • أمن الدولة تجدد حبس زياد البسيوني بسبب مشاركته في تأسيس مجموعة “طلاب من أجل فلسطين”

أمن الدولة تجدد حبس زياد البسيوني بسبب مشاركته في تأسيس مجموعة “طلاب من أجل فلسطين”

تاريخ النشر : الثلاثاء, 21 مايو, 2024
آخر تحديث : الخميس, 13 يونيو, 2024
Facebook
Twitter

12 يونيو 2024

جددت نيابة أمن الدولة حبس الطالب زياد محمد أحمد البسيوني 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1941 لسنة 2024 حصر أمن دولة، بتهم الانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة. 

قبض على البسيوني من منزله فجر يوم 9 مايو، بسبب مشاركته في كتابة بيان باسم مجموعة “طلاب من أجل فلسطين” يطالب بتسهيل انضمام الطلبة الفلسطينيين في مصر لمقاعد الدراسة وإعفائهم من المصروفات.

بعدها رُحَّل البسيوني إلى مكان مجهول، وحُققَ معه بشأن النشاط السياسي لعائلته، بالإضافة لنشاطه الطلابي.

 كان البسيوني قد حضر في 30 أبريل اجتماعًا مع طلاب آخرين ناقشوا فيه الوضع في فلسطين، وبحثوا إمكانية إنشاء كيان طلابي مؤيد للقضية الفلسطينية في كل الجامعات المصرية، واختاروا “طلاب من أجل فلسطين” اسمًا لذاك الكيان، وأصدرت المجموعة أيضًا بيانًا طالبت فيه وزارة التعليم العالي بحظر المنتجات الداعمة للاحتلال الإسرائيلي. 

يبلغ البسيوني 20 عامًا، وهو طالب في معهد التمثيل.

3 يونيو 2024

قررت نيابة أمن الدولة تجديد حبس الطالب زياد محمد أحمد البسيوني 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1941 لسنة 2024 حصر أمن دولة، بتهم الانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة. 

قبض على البسيوني من منزله فجر يوم 9 مايو، بسبب مشاركته في كتابة بيان باسم مجموعة “طلاب من أجل فلسطين” يطالب بتسهيل انضمام الطلبة الفلسطينيين في مصر لمقاعد الدراسة وإعفائهم من المصروفات.

بعد القبض عليه، رُحَّل البسيوني إلى مكان مجهول، وحُققَ معه في 16 مايو بشأن النشاط السياسي لعائلته، بالإضافة لنشاطه الطلابي.

 كان البسيوني قد حضر في 30 أبريل اجتماعًا مع طلاب آخرين ناقشوا فيه الوضع في فلسطين، وبحثوا إمكانية إنشاء كيان طلابي مؤيد للقضية الفلسطينية في كل الجامعات المصرية، واختاروا “طلاب من أجل فلسطين” اسمًا لذاك الكيان، وأصدرت المجموعة أيضًا بيانًا طالبت فيه وزارة التعليم العالي بحظر المنتجات الداعمة للاحتلال الإسرائيلي. 

يبلغ البسيوني 20 عامًا، وهو طالب في معهد التمثيل.

 

26 مايو 2024

جددت نيابة أمن الدولة حبس الطالب زياد محمد أحمد البسيوني 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1941 لسنة 2024 حصر أمن دولة، بتهم الانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة، وذلك بسبب مشاركته في كتابة بيان باسم مجموعة “طلاب من أجل فلسطين” يطالب بتسهيل انضمام الطلبة الفلسطينيين في مصر لمقاعد الدراسة وإعفائهم من المصروفات.

قبض على البسيوني من منزله فجر يوم 9 مايو، ورُحَّل إلى مكان مجهول، وحُققَ معه في 16 مايو بشأن النشاط السياسي لعائلته، بالإضافة لنشاطه الطلابي.

 كان البسيوني قد حضر في 30 أبريل اجتماعًا مع طلاب آخرين ناقشوا فيه الوضع في فلسطين، وبحثوا إمكانية إنشاء كيان طلابي مؤيد للقضية الفلسطينية في كل الجامعات المصرية، واختاروا “طلاب من أجل فلسطين” اسمًا لذاك الكيان، وأصدرت المجموعة أيضًا بيانًا طالبت فيه وزارة التعليم العالي بحظر المنتجات الداعمة للاحتلال الإسرائيلي. 

يبلغ البسيوني 20 عاما، وهو طالب في معهد التمثيل.

20 مايو 2024

قررت نيابة أمن الدولة تجديد حبس المتهم زياد محمد أحمد البسيوني 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1941 لسنة 2024 حصر أمن دولة، بتهم الانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة، وذلك بسبب مشاركته في كتابة بيان باسم مجموعة “طلاب من أجل فلسطين” يطالب بتسهيل انضمام الطلبة الفلسطينيين في مصر لمقاعد الدراسة وإعفائهم من المصروفات.

قبض على البسيوني من منزله فجر يوم 9 مايو، ورُحَّل إلى مكان مجهول، وحُققَ معه في النشاط السياسي لأهله، ونشاطه الطلابي.

 كان البسيوني قد حضر في 30 أبريل اجتماعًا مع طلاب آخرين ناقشوا فيه الوضع في فلسطين، وبحثوا إمكانية إنشاء كيان طلابي مؤيد للقضية الفلسطينية في كل الجامعات المصرية، واختاروا “طلاب من أجل فلسطين” اسمًا لذاك الكيان، وأصدرت المجموعة أيضًا بيانًا طالبت فيه وزارة التعليم العالي بحظر المنتجات الداعمة للاحتلال الإسرائيلي. 

يبلغ البسيوني 20 عاما، وهو طالب في معهد التمثيل.

للإشتراك في نشرة مؤسسة حرية الفكر والتعبير الشهرية

برجاء ترك بريدك الالكتروني أدناه.