النشرة الأسبوعية للأخبار القانونية (18: 25 ديسمبر 2022)| تجديد حبس ستة متهمين من بينهم شريف الروبي، وإخلاء سبيل حامد صديق وتدويره في قضية جديدة

Date : الأحد, 25 ديسمبر, 2022
Facebook
Twitter

 

نيابة أمن الدولة العليا 

 

جددت نيابة أمن الدولة العليا، في جلسة الأحد 18 ديسمبر، حبس حسين شحاتة، والصحفي بجريدة البرلمان، أحمد فايز عبد المجيد، لمدة 15 يومًا، على ذمة التحقيقات في القضية رقم 2070 لسنة 2022 حصر أمن الدولة العليا. 

 

أُلقي القبض على شحاتة وعبد المجيد بسبب منشورات شاركوها عبر الفيسبوك؛ حيث دعا شحاتة إلى المشاركة في تظاهرات 11 نوفمبر بسبب غلاء الأسعار، بينما شارك عبد المجيد آراؤه حول فك إضراب الطعام القسري الذي خضع له الناشط السياسي علاء عبد الفتاح في السجن. ويواجه كلاهما اتهامات بالانتماء إلى جماعة إرهابية وتمويلها، والاشتراك في اتفاق جنائي بغرض ارتكاب فعل إرهابي، واستخدام موقع على شبكة التواصل الاجتماعي في ارتكاب جريمة الترويج لفعل إرهابي والتحريض على ارتكاب فعل إرهابي.

 

جلسات 19 ديسمبر: 

 

جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس محمد محمود أبو مندور، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات القضية رقم 2216 لسنة 2022 حصر أمن دولة عليا. 

 

ألقت قوات الأمن القبض على أبو مندور في 10 نوفمبر، وتعرض لاختفاء قسري لمدة 13 يومًا تعرض خلالها إلى تكبيل يديه إلى الخلف وصعقه بالكهرباء، وواجهته النيابة بعدد من المنشورات يُبدي فيها آراؤه السياسية. يواجه أبو مندور اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية مع علمه بأغراضها، وارتكاب إحدى جرائم تمويل الإرهاب، والتحريض على ارتكاب جريمة إرهابية، ونشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة من شأنها الإضرار بالأمن والنظام العام ومصالح المواطنين، واستخدام حساب على شبكات التواصل الاجتماعي بغرض ارتكاب جريمة إرهابية.

 

قررت نيابة أمن الدولة العليا إخلاء سبيل حامد صديق، بضمان محل إقامته على ذمة تحقيقات القضية رقم 1356 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا، بعد أكثر من ثلاث سنوات في الحبس الاحتياطي. كما أُدرج صديق في قضية أخرى حملت رقم 2207 لسنة 2021، ومن المقرر استمرار تجديد حبسه. 

 

يبلغ صديق من العمر 62 عامًا، ويواجه اتهامات أبرزها الانضمام إلى جماعة إرهابية، إذاعة ونشر أخبار وبيانات كاذبة، وإساءة استخدام موقع من مواقع التواصل الاجتماعي.

 

جلسات 20 ديسمبر: 

 

جددت نيابة أمن الدولة حبس الناشط شريف الروبي، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات ثالث قضاياه، القضية رقم 1634 لسنة 2022 حصر أمن دولة. 

 

أُدرج الروبي في القضية الحالية بعد أقل من ثلاثة أشهر من إخلاء سبيله على ذمة قضية أخرى قضى فيها أكثر من عام ونصف في الحبس الاحتياطي، حيث شارك الروبي في مداخلة هاتفية على قناة الجزيرة، تحدث فيها عن الصعوبات التي تواجه المُخلى سبيلهم في الرجوع لحياة طبيعية، ليُلقى القبض عليه بعد مشاركته في المداخلة. ويواجه اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، وهي نفس الاتهامات التي واجهها سابقًا.

 

كما جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس ممتاز أحمد لطفي، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات القضية رقم 1539 لسنة 2022 حصر أمن دولة. أُلقي القبض على لطفي من منزله بالزقازيق، وحققت معه نيابة أمن الدولة العليا حول نشره فيديو عن حريق سجن جمصة، بالرغم من نشر لطفي تكذيب للخبر عقب نشره الفيديو. وجهت التحقيقات إلى لطفي اتهامات بالانتماء إلى جماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وفي سياق مشابه، جددت نيابة أمن الدولة العليا حبس الفنان التشكيلي أمير عبد الغني، لمدة 15 يومًا، على ذمة تحقيقات القضية رقم 1635 لسنة 2022 حصر أمن دولة عليا. 

ألقت قوات الأمن على عبد الغني في 10 سبتمبر، واحتجزته القوات في مكان غير معلوم إلى أن ظهر أمام النيابة بعد تسعة أيام، وحققت معه حول منشورات على فيسبوك تعود إلى الأعوام من 2015 وحتى 2020، حول غلاء أدوات الرسم. يواجه عبد الغني اتهامات بالانضمام إلى جماعة إرهابية مع علمه بأغراضها، نشر أخبار وبيانات كاذبة من شأنها الإضرار بالأمن والنظام العام، واستخدام حساب على شبكة التواصل الاجتماعي بغرض نشر الأخبار والبيانات الكاذبة.