معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

التحقيق مع المذيعة “عزة الحناوي” .. والإدارة ترفض حضور محامي المؤسسة معها

أجرت الشئون القانونية باتحاد الإذاعة و التليفزيون ماسبيرو”تحقيقًا مع المذيعة، بالقناة الثالثة، بقطاع القنوات الإقليمية، عزة الحناوي. صباح الإثنين 9 نوفمبر 2015م، وذلك على خلفية شكوى تقدَّم بها رئيس القناة يتهمها ب”إبداء رأيها بالمخالفة للمعايير المهنية“.

وكانت إدارة الاتحاد  قد رفضت طلب الحناويبالتصريح بدخول محامي، مؤسسة حرية الفكر و التعبير، لحضور التحقيق معها. كما فوجئت، بعد انتهاء التحقيق، بإبلاغها من قبل مسؤولو الأمن بمبنى ماسبيروأنها ممنوعة من دخول المبنى لحين صدور قرار لجنة التحقيق.

يُذكر أن الحناويقد انتقدت خلال برنامجها أخبار القاهرة، الذي يُذاع على شاشة قناة القاهرة، أوضاع الفساد التي تضرب المحليات و الوزارات و المؤسسات المختلفة بالدولة، و طالبت بضرورة سن تشريعات لمكافحة الفساد و محاسبة المسئولين، بدايةً من رئيس الجمهورية و حتى أصغر مسئول في جهاز الإدارة المحلية. كان ذلك عقب خطاب الرئيس على خلفية أزمة غرق محافظة الاسكندرية و محافظات أخرى جراء الأمطار الغزيرة التي ضربت مصر الأيام الماضية. و هو ما دعا، عصام الأمير، رئيس إتحاد الإذاعة و التليفزيون، لإصدار قرار بإيقافها عن العمل و تحويلها للتحقيق.

ذات صلة