مؤسسة حقوقية مصرية تعمل على دعم وتعزيز حرية التعبير

حرية الفكر والتعبير تصدر ورقة كشف حساب للأشهر العشرة الأولى لوزير الإعلام “صلاح عبد المقصود”

147998[1]أصدر برنامج حرية الاعلام بمؤسسة حرية الفكر والتعبير ورقة كشف حساب لوزير الإعلام \”صلاح عبد المقصود\” عن الأشهر العشرة الماضية، انطلاقًا من دور المؤسسة في رصد وتقييم أداء الإعلام الرسمي للدولة، واهتمامها وعملها الدائم على ملف إعادة هيكلة اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

تواصلت المؤسسة على مدار الأشهر الماضية مع العديد من القطاعات داخل ماسبيرو، وتبين فشل سياسات الوزير في وضع رؤية إدارية وخطة عمل إعلامية تلبي أحلام قطاعات عديدة من العاملين بماسبيرو، ممن يناضلون من أجل فرض مساحة من الحريات داخل ماسبيرو، لينتقل تدريجيًا من خانة إعلام السلطة إلى خانة إعلام الشعب، الذي من المفترض به أن يكون وسيلة ليحصل المواطنين على المعلومات والأخبار، كما عليه أن يعبر عن كافة الأطياف المجتمعية ويحقق الرسالة الإعلامية التعددية المرجوة منه.

تتناول هذه الورقة عدة محاور لتقييم أداء وزير الإعلام على مدار العشرة أشهر الماضية، وذلك من خلال رصد لسياساته التحريرية وما ترتب عليها من وقائع وانتهاكات لحرية الرأي والتعبير داخل مبنى الإذاعة والتليفزيون. كما تتناول الورقة محوري التعيينات واللائحة المالية وهم المحورين الأساسيين المتسببين في الجدال الواسع الذي يدور حول وداخل ماسبيبرو، والذي نتج عنه الوقفات الاحتجاجية المتكررة التي لا زال يقوم بها العاملون بماسبيرو.

 

للإطلاع علي الورقة إضغط هنا

ذات صلة