معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

حرية الفكر تطلق موقع عن “محمد محمود” كوسيلة لنشر رواية بديلة للتي تُصدرها السلطة

أطلقت مؤسسة حرية الفكر والتعبير موقعًا إلكترونيًا جديدًا متخصصًا عن أحداث اشتباكات شارع محمد محمود اليوم الأربعاء 30 مارس 2016م، بعنوان “أيام محمد محمود” كعرض بصري لتقرير “عن محمد محمود .والصراع حول الحكاية”، والذي كانت قد أصدرته المؤسسة في اليوم العالمي للحق في معرفة الحقيقة.

تسعى المؤسسة من خلال إصدارها هذا الموقع الذي تعتبره كبداية لجمع ذكريات أحداث الثورة كي يصبح تاريخ هذه الفترة وما تلاها أكثر من مجرد رواية من في يده السلطة. وليمثل قاعدة بيانات قوامها الروايات والحكايات والقصص المختلفة لهذه الفترة من وجهةنظر أخرى غير تلك التي تتداولها السلطة ويتم تصديرها في المشهد السياسي والاعلامي باعتبارها الحقيقة المطلقة. بالاضافة لكونه وسيلة نشر بديله لمن خاضوا وعايشوا تلك المعارك التي كانت تحدث وتتجاهلها الشاشات الرسمية.

يُقسم الموقع بشكل بحثي إلى 12 قسم “المقدمة، المنهجية، مصادر المعلومات، حكايات محمد محمود، ما قبل محمد محمود، عن اعتصام الأهالي ومليونية المطلب الواحد، ما بعد محمد محمود، أحداث محمد محمود، معلومات أساسية، روايات من ملف القضية، خاتمة”.

وآخيرًا يأتي التقرير كجزء من اهتمام برنامج الضمير والذاكرة بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، بضمان وتعزيز حق الأفراد والمجتمع في معرفة حقيقة وقائع وأحداث فترة التحول السياسي والاجتماعي في مصر منذ 2011. في ظل تراخي الحكومات المصرية المتعاقبة عن الحفاظ على الحقيقة واتاحتها، وقصرها لرواية الأحداث على رواية السلطة بما أثر سلبا على الذاكرة والضمير الجمعي وعلى تعزيز عملية العدالة الانتقالية، وتوفير تعدديه الروايات التاريخية بما لها من أثر في تشكيل المستقبل.

ذات صلة

Subscribe To AFTE Email List
No Thanks
Thanks for signing up.
We respect your privacy. Your information is safe and will never be shared.
Don't miss out. Subscribe today.
×
×

WordPress Popup Plugin