معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

انطلاق عمل لجنة تقصي الحقائق المشكّلة من قبل مجلس أمناء مؤسسة حرية الفكر والتعبير

تعلن لجنة تقصي الحقائق المشكّلة من قبل مجلس أمناء مؤسسة حرية الفكر والتعبير والمكونة من فريدة القلعجي- مايكل رؤوف- سلمى النقاش عن بدء انطلاق عملها بعد أن انتهت من وضع قواعد وضوابط العمل وبعد أن اطلعت على الصلاحيات والمهام الموكلة إليها. وتتضمن اللجنة خبرات متنوعة ومتكاملة في قضايا النوع الاجتماعي وفي العمل في مجال المجتمع المدني بالإضافة للخبرات القانونية والإدارية، وتتطلع إلى إنجاز مهامها بنهاية شهر أغسطس 2020.

ونأمل من جميع الأطراف المعنية التعاون مع اللجنة في مهمتها لتحقيق هدفها الرئيسي وهو تحسين بيئة العمل داخل المؤسسة بوجه عام من خلال تبني سياسات داخلية أكثر انضباطًا في التعامل مع الصور المختلفة للانتهاكات والتجاوزات بما لا يسمح بتكرارها وحتى تتمكن المؤسسة من خلق بيئة عمل آمنة ومراعية للبعد النوعي، والتحقيق في وقائع تتعلق بانتهاكات ضد النساء والرجال وتجاوزات إدارية وإصدار قرارات ونتائج وتوصيات لعرضها على مجلس أمناء مؤسسة حرية الفكر والتعبير لتوقيع العقوبات المقررة والعمل على التوصيات المقترحة.

تلتزم اللجنة بأقصى درجات السرية والخصوصية التي تحمي الشاكين والشاكيات من تداول معلومات عنهم أو عن شكواهم إلا إذا رغبوا غير ذلك، وفقًا لقواعد عمل وضوابط اللجنة التي شاركناها مع الأطراف المعنية.

للتواصل مع اللجنة

[email protected]

ذات صلة