معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

“الهناجر” تمنع عرض “خمسميات” و “صناع العمل”: مسارح الدولة ملكٌ للشعب

قال فريق “بصي”، أن مديرة مسرح الهناجر الدكتورة أماني يوسف، منعت عرض “خمسميات”، الذي كان من المقرر عرضه يومي ١٥ و١٦ مارس الجاري، حيث يقدم قصصًا تتناول مشاكل المراهقين، وذلك ضمن فعاليات مهرجان حكاوي الدولي للأطفال في دورته الخامسة.
ووضح فريق العمل من خلال بيان صحفي لهم على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” الأحد 15 مارس 2014م، أن المنع صدر قبل الافتتاح الرسمي بساعات قليلة، بإبلاغ مدير المهرجان محمد الغاوي، بأن المسرح يرفض استقبال العرض، بعد نقل أحد العاملين لمديرة المسرح بأن العمل غير لائق لتناوله قضايا الشباب في مرحلة المراهقة والتي تشمل مواضيع مثل “العادة السرية”، حيث طالبت المديرة حذف بعض الألفاظ، الأمر الذي رفضه فريق العمل، واعتبروه ” نوع من الرقابة والتدخل، وحجر على المحتوى، قد يؤثر على مصداقية العرض ووصول رسالته”.
“مسارح الدولة ملكٌ للشعب وليست ملكًا للعاملين بالحكومة”، هذا ما أضافه البيان، تأكيدًا منهم على رفض ممارسة الدولة لرقابة لا تخضع لقوانين واضحة ولكن تعتمد على الرؤية الشخصية لأصحاب المناصب، بحسب البيان.

 فيما أعلن فريق العمل أنهم بصدد تقديم العرض مرة أخرى، وفتح مناقشة حول الرقابة و المسرح في مصر.

عن عرض “خمسميات”
قامت مؤسسة أفكا للفنون والثقافة بالتعاون مع مشروع بصي بإنتاج عرض مبني على قصص وتجارب المراهقين والمراهقات في مصر من خلال ورش في مدارس مختلفة مع طلبة وطالبات في المرحلة الثانوية. يهدف العرض إلى تناول قضايا ومشاكل المراهقين، وخلق مساحة صادقة وغير منحازة للتعبير عنهم. العرض مخصص لشباب فوق الـ ١٣ سنة، وذلك لاحتوائه على مواضيع خاصة بهذا السن فقط.
ويعتبر عرض “خمسميات” هو أول عرض لـ”بصي” يخصص لهذه الفئة العمرية.
ذات صلة