معنية برصد انتهاكات حقوق التعبير في حق الأفراد و المؤسسات.

أمن الدولة العليا تُقرر حبس ماهينور المصري 15 يومًا على ذمة قضية جديدة

30 أغسطس 2020

قررت نيابة أمن الدولة العليا حبس “ماهينور المصري” 15 يومًا على ذمة قضية جديدة تحمل الرقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا. وتواجه ماهينور تهمة الانضمام إلى جماعة إرهابية.
يذكر أن ماهينور لا تزال قيد الحبس الاحتياطي على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 حصر أمن الدولة العليا منذ شهر سبتمبر من العام الماضي.

24 أغسطس 2020

قررت نيابة أمن الدولة العليا أمس، 24 أغسطس، حبس الناشط محمد صلاح عبد العزيز 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا، التي يواجه فيها تهمًا بالانضمام إلى جماعة إرهابية، وتمويل تلك الجماعة، ونشر أخبار وبيانات كاذبة باستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن صلاح كان محبوسًا على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 حصر أمن الدولة العليا. وفي 19 يوليو 2020، قررت الدائرة الأولى إرهاب استبدال الحبس الاحتياطي بالتدابير الاحترازية، ولم تستأنف النيابة القرار.

وبالفعل تم ترحيله من سجن طرة تحقيق إلي قسم شرطة دار السلام التابع له محل إقامته لاستكمال إجراءات الإفراج عنه، وظل محتجزًا منذ قرار المحكمة حتى أمس حيث عرض على نيابة أمن الدولة العليا التي قررت حبسه على ذمة قضية جديدة.

ذات صلة