مؤسسة حقوقية مصرية تعمل على دعم وتعزيز حرية التعبير

لمدد تصل إلى ما يزيد عن السنتين في بعض الحالات يقبع 7 مبدعين خلف الأسوار بسبب ممارسة حقهم في حرية الإبداع. تتلخص الاتهامات التي توجه للمبدعين المحبوسين في اﻻنتماء إلى جماعة ارهابية والترويج لأفكارها، وبث أخبار وبيانات كاذبة، وإفشاء أسرار عسكرية، وهي تهم مطاطة ولا تستند إلى أدلة أو تحريات جدية يسهل توجيهها لكل من يمارس حقه الأصيل حرية الإبداع. وتطالب مؤسسة حرية الفكر والتعبير بالإفراج عن المبدعين المحبوسين على خلفية ممارسة حقهم في حرية الإبداع، خاصة في ظل تفشي وباء “كوفيد 19” وما يمثله من خطورة على حياة السجناء.

 

باسم عبدالسلام علي الشهاوي

في 5 فبراير 2020، ألقت قوة من الشرطة القبض على مصمم الجرافيك، باسم الشهاوي، من منزله قي منطقة المقطم، محافظة القاهرة. استولت القوة الأمنية على جهاز كمبيوتر محمول “لاب توب“ وهاتفين محمول وسماعات

أنكرت وزارة الداخلية القبض على الشهاوي أو معرفة مكانه لمدة تخطت الثلاثة أشهر، حتى ظهر أمام نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس، في 13 مايو 2020، مُتهمًا على ذمة القضية رقم 585 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا. وجهت نيابة أمن الدولة اتهامات لصاحب الخمس وأربعون عامًا منها، الانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على إحدى مواقع التواصل الاجتماعي بهدف نشر أخبار كاذبة.

.يرجح القبض على الشهاوي على خلفية مشاركته كـ مصمم جرافيك في العمل على فيلم وثائقي يتناول أزمة سد النهضة.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 5 فبراير 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطياً

رقم القضية: 585 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا

معتز عبد الوهاب

في 18 أكتوبر 2020 ظهر المخرج معتز عبد الوهاب أمام نيابة أمن الدولة متهما على ذمة قضية جديدة حملت رقم 855 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة بعد أيام من قرار إخلاء سبيله على ذمة القضية رقم 586 لسنة 2020 حصر أمن الدولة في 5 أكتوبر 2020 إلا أن السلطات الأمنية لم تنفذ قرار إخلاء سبيله. ولم نتوصل إلا الآن إلى الاتهامات التي واجهها عبد الوهاب.

كانت قوات الشرطة قد ألقت القبض على عبد الوهاب في 5 مايو 2020 من مقر شركته بمنطقة وادي دجلة المعادي بمحافظة القاهرة. ظهر لأول مرة أمام نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس في 11 من نفس الشهر على ذمة القضية رقم 586 لسنة 2020 حصر أمن دولة. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات، منها: الانضمام إلى جماعة إرهابية، ونشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة. أمرت نيابة أمن الدولة بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية.

أسس عبد الوهاب شركة “تيم وان” للإنتاج الفني في 2010، وشارك في إنتاج العديد من الأفلام الروائية والتسجيلية أبرزها فيلم “لما بنتولد”، والذي حصل على جائزة أحسن فيلم في مهرجان جمعية الفيلم في دورته السادسة والأربعين 46. كما أنتج أفلامًا أبرزها: فيلم “بصمات سيد حجاب” في 2010، و”الطيب سيرة ذاتية للوطن” عام 2012، و”قلب مدينة القاهرة” في 2020.. كما عمل سابقًا كمدير إنتاج بوكالة الأهرام للإعلان، وشبكة أوربت التلفزيونية.

 

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 5 مايو 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 855 لسنة 2020 حصر أمن دولة

مصطفى جمال كامل

في 1 مارس 2018، ألقت قوة من الشرطة القبض على جمال من منزله بمدينة السادس من أكتوبر، لكنه لم يعرض على نيابة أمن الدولة إلا في الرابع من مارس.

اتهمت نيابة أمن الدولة مصمم الجرافيك بالانضمام إلى جماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة وأمرت بحبسه على ذمة التحقيق في القضية رقم 480 لسنة 2018 أمن دولة عليا والمعروفة إعلاميًّا بـ”أغنية بلحة”.

قضية “أغنية بلحة” جاءت بعد نشر المطرب رامي عصام، فيديو كليب تحت عنوان: “بلحة” يهاجم فيه الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي. ضمت القضية 7 متهمين، أفرجت النيابة عن 5 منهم في أوقات مختلفة.

جمال الذي كان يقدم خدمات تتعلق بإدارة صفحات التواصل للمطرب رامي عصام حتى 2015، قبل أن ينقطع التواصل بينهما قبل إنتاج الفيديو كليب محل القضية بسنوات، تجاوز العامين محبوسًا احتياطيًّا على ذمة القضية في 5 مارس 2020 وهو ما يوجب الإفراج عنه لتجاوزه مدة الحبس الاحتياطي المنصوص عليها قانونيًّا.

في 31 مايو 2020 أمرت النيابة العامة بإخلاء سبيل مصطفى لتجاوزه العامين، إلا أن قرار إخلاء سبيله لم ينفذ.

في 5 يونيو 2020 اختفى مصطفى أثناء إنهاء إجراءات إخلاء سبيله بقسم ثان 6 أكتوبر. ظل مصطفى قيد الاختفاء القسري إلى أن ظهر بنيابة أمن الدولة، بالتجمع الخامس، شرقي القاهرة، في 17 يوليو 2020، متهمًا على ذمة القضية رقم 730 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة، لتعيد نيابة أمن الدولة حبسه على ذمة القضية الجديدة وبنفس الاتهامات في القضية المخلى سبيله على ذمة التحقيقات فيها.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 1 مارس 2018

الموقف القانوني: تم إخلاء سبيله بضمان محل الإقامة إلا أنه لم يتم الإفراج عنه حتى الآن.

رقم القضية: 480 لسنة 2018 أمن دولة

خالد لطفي

قُبض على خالد لطفي، مدير ومؤسس مكتبة ودار نشر تنمية في إبريل 2018، لاتهامه بإفشاء أسرار عسكرية وإذاعة أخبار وبيانات ومعلومات كاذبة. وفي 24 ديسمبر قررت محكمة النقض العسكرية تأييد حبس خالد لطفي لمدة 5 سنوات وذلك لقيامه بنشر طبعة مصرية من كتاب “الملاك، الجاسوس المصري الذي أنقذ إسرائيل” عن أشرف مروان صهر الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر.

تعود وقائع القضية إلى سبتمبر عام 2017، حين اقتحمت قوة من المصنفات الفنية دار تنمية، وألقت القبض على أحد العاملين بالدار بحجة مخالفة معايير النشر بنشرها وتوزيعها الكتاب المذكور. وعلى أثر الواقعة أعدم مسؤولو تنمية 2000 نسخة، وهي مجمل المطبوع من الكتاب محل القضية.

وفي ديسمبر 2017، فوجئ القائمون على الدار بإحالة الواقعة إلى المحكمة العسكرية عوضًا عن المحكمة الاقتصادية صاحبة اختصاص الفصل في المنازعات المتعلقة بالملكية الفكرية ومخالفة معايير النشر طبقًا للقانون، ولاحقًا استدعت النيابة العسكرية الناشر “خالد لطفي” للتحقيق في الواقعة وأمرت بحبسه احتياطيًّا على ذمة القضية.

صدر ضد لطفي حكم درجة أولى بالحبس 5 سنوات من محكمة عسكرية في أكتوبر 2018، وفي فبراير 2019 تم تأييد الحكم، بينما حجزت المحكمة القضية للنطق بالحكم في النقض في 8 أكتوبر، وفي 24 ديسمبر صدر الحكم برفض النقض وتأييد حكم حبس خالد لطفي لمدة 5 سنوات

تاريخ القبض: إبريل 2018

الموقف القانوني: يقضي عقوبة السجن لمدة 5 سنوات على ذمة قضية عسكرية

رقم القضية: 1298 لسنة 2018 جنح عسكرية شرق

شادي أبو زيد

 يعد أبو زيد من أبرز صناع  المحتوى  الساخر وكان يعمل كمراسل لبرنامج أبلة فاهيتا.

في 21 نوفمبر 2020 أمرت محكمة جنح مستأنف قصر النيل بحبس ابوزيد 6 شهور وغرامة 10 آلاف جنيهًا على ذمة القضية رقم 1088 لسنة 2016 جنح قصر النيل المستأنفة برقم 5843 لسنة 2018 مستأنف وسط، والمتهم فيها بإهانة وسب موظف عام على خلفية الفيديو الذي قام بتصويره مع بعض أفراد الأمن المركزي بميدان التحرير والذي عرف بـ “فيديو البلالين” في ذكرى الثورة يناير 2016.

واستهدف أبوزيد على خلفية هذا الفيديو عدة مرات بدأت بإلقاء القبض عليه فجر 6 مايو 2018، من منزله. عُرض على نيابة أمن الدولة العليا والتي قامت بالتحقيق معه وحبسه احتياطيًّا على ذمة القضية رقم 621 لسنة 2018 حصر أمن الدولة العليا، ووجهت إليه اتهامات نشر أخبار كاذبة والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف القانون.

قررت محكمة جنايات الجيزة في 4 فبراير 2020، إخلاء سبيل شادي أبو زيد واستبدال بالحبس الاحتياطي تدابير احترازية، ولكن لم يتم تنفيذ الأمر ولم يتم الإفراج عن أبو زيد. وفي 11 فبراير 2020، تم عرض أبو زيد على نيابة أمن الدولة، التي قررت حبسه على ذمة قضية جديدة باتهامات جديدة، حيث وجهت إليه النيابة اتهامات “مشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها وأهدافها”، في القضية رقم 1956 لسنة 2019 حصر نيابة أمن الدولة، والتي ظل محبوسًا على ذمتها إلى أن قررت محكمة جنايات الجيزة في 10 أكتوبر 2020 إخلاء سبيله على ذمة التحقيقات في القضية. تم تنفيذ قرار إخلاء السبيل وإطلاق سراح أبو زيد في 17 من نفس الشهر. وأعيد حبس أبو زيد بعد الحكم بحبسه 6 أشهر في 21 نوفمبر بعد شهر من إطلاق سراحه تقريبًا.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 21/11/2020

الموقف القانوني:يقضي حكم بالحبس 6 أشهر

رقم القضية: 1088 لسنة 2016 حصر أمن دولة

محمد حواس

ألقي القبض على صاحب دار نشر “ضاد” بعد أن نشر ديوان الشاعر جلال البحيري “خير نسوان الأرض”.

حُبس حواس على ذمة القضية رقم 4 لسنة 2018 جنح إداري المدعي العام العسكري بعد اتهامه بـ”حيازة مطبوعات تتضمن أخبارًا وإشاعات كاذبة وذلك بأن قام بطباعة وحيازة الكتاب، والاشتراك بطريقة الاتفاق والمساعدة مع المتهم الأول في إهانة الجيش المصري وساعده بطباعة الكتاب”.

في 31 يوليو 2018، أصدرت محكمة عسكرية قرارًا بحبسه لمدة ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ وتغريمه مبلغ 10 آلاف جنيه.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 3 مارس 2018

الموقف القانوني: يقضي عقوبة الحبس لثلاث سنوات من قبل محكمة عسكرية

رقم القضية: 4 لسنة 2018 جنح إداري المدعي العسكري

جلال البحيري

في 3 مارس 2018، ألقت سلطات أمن مطار القاهرة القبض على الشاعر المصري جلال البحيري أثناء سفره للخارج. عرض جلال على نيابة أمن الدولة متهما على ذمة القضية رقم 480 لسنة 2018 أمن دولة أمن دولة عليا والمعروفة إعلاميا بـ”قضية أغنية بلحة”. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات، منها: “الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، وإهانة رئيس الجمهورية” وأمرت النيابة بحبسه 15 يومًا على ذمة القضية، أخلي سبيله بتدابير احترازية في تلك القضية في 17 إبريل 2019، ورفعت نيابة أمن الدولة عنه التدابير الاحترازية في 24 فبراير 2020.

وفي اليوم التالي للقبض عليه باشرت النيابة العسكرية التحقيقات مع البحيري بشأن ديوان “خير نسوان الأرض” والذي كتب البحيري ضمن قصائده “أغنية بلحة” ووجهت النيابة العسكرية اتهامات إلى البحيري منها: إذاعة أخبار وشائعات كاذبة بتأليف كتاب يحتوي على أخبار وبيانات كاذبة، عن القوات المسلحة المصرية، إهانة الجيش المصري بإصدار كتاب يتضمن عبارات تسيء إلى الجيش المصري. ثم قررت النيابة العسكرية حبس البحيري على ذمة القضية رقم 4 لسنة 2018 جنح إداري المدعي العام العسكري.

أمرت محكمة عسكرية في 31 يوليو بحبس جلال لمدة 3 سنوات مع الشغل والنفاذ وغرامة 10 آلاف جنيه على ذمة القضية رقم 4 لسنة 2018 جنح إداري المدعي العام العسكري. لاحقًا، ألغى النقض الغرامة المالية وأيد حكم الحبس لمدة 3 سنوات مع الشغل والنفاذ.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 3 مارس 2018

الموقف القانوني: يقضي عقوبة الحبس لثلاث سنوات من قبل محكمة عسكرية

رقم القضية: 4 لسنة 2018 جنح إداري المدعي العسكري

لمدد تصل إلى ما يزيد عن السنتين في بعض الحالات يقبع 19 صحفيًا خلف الأسوار بسبب ممارستهم لمهنتهم وجوهرها كشف الحقائق والتعبير الحر عن الرأي. تتلخص الاتهامات التي توجه للصحفيين المحبوسين في اﻻنتماء إلى جماعة ارهابية  والترويج لأفكارها، وبث أخبار وبيانات كاذبة، وهي تهم مطاطة ولا تستند إلى أدلة أو تحريات جدية يسهل توجيهها لكل من يمارس حقه الأصيل حرية التعبير. وتطالب مؤسسة حرية الفكر والتعبير بالإفراج عن الصحفيين المحبوسين على خلفية ممارسة عملهم الصحفي، خاصة في ظل تفشي وباء “كوفيد 19” وما يمثله من خطورة على حياة السجناء.    

المصور الصحفي محمد حسن مصطفى

محمد حسن مصور صحفي حر عمل سابقًا مصورًا صحفيًا تحت التمرين لدى وكالة بلدي للأخبار وجريدة النبأ، كما كان أحد مصورين مهرجان القاهرة السينمائي المعتمدين.

في 16 سبتمبر 2019 ألقت قوة من قسم المقطم القبض على مصطفى من منزله بحي المقطم، محافظة القاهرة.قالت قوة الشرطة لأسرته انهم يحتاجون إليه فقط لـ”الدردشة” حول مواعيد التدابير بالإضافة لاستيلائهم على أجندة التدابير. بعد نصف ساعة من القبض عليه وصلت أسرته ومحاميه لقسم المقطم للاستفسار عن الصحفي، إلا أن القسم أنكر واقعة القبض أو علمهم بمكانه، ورفضوا تحرير أية بلاغات بالقبض عليه.

ظل مصطفى قيد الاختفاء القسري بعد القبض عليه لمدة تجاوزت ثلاث شهور حيث ظهر معروضًا على نيابة أمن الدولة للمرة الاولى في 12 ديسمبر 2019. وجهت نيابة أمن الدولة لمصطفى والذي حضر التحقيقات بدون وجود أي محام اتهامات منه الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1480 لسنة 2019 حصر نيابة أمن الدولة العليا. زعم محضر الضبط إلقاء القبض على مصطفى قبل يومًا من عرضه على نيابة أمن الدولة.

خلال فترة اختفائه تعرض المصور الصحفي للتعذيب صعقًا بالكهرباء والضرب في أماكن متفرقة من جسده.

وخلال فترة اختفائه تقدمت أسرته ببلاغ في نيابة جنوب القاهرة حمل رقم 43777 جنوب القاهرة والصادر برقم 2473 لسنة 2019. بالإضافة إلى تحرير محضر إداري حمل رقم 7978 لسنة 2019 والصادر برقم 2551 لسنة 2019 والذي حفظته النيابة مع اعتباره إثبات حالة على الاختفاء. كما رفعت أسرة مصطفى دعوى في مجلس الدولة يلزم وزير الداخلية بالإفصاح عن مكانه حملت رقم 75/5816 والتي حددت جلسة لها في 21 ديسمبر 2019، إلا أنها انقضت لظهور مصطفى في نيابة أمن الدولة في 12 ديسمبر من نفس العام.

هذة ليست المرة الاولى التي يجري فيها استهداف مصطفى على خلفية عمله الصحفي. حيث كان مصطفى في الوقت الذي أعيد القبض عليه ينفذ تدابيرًا احترازية كانت قد قررت عليه من قبل محكمة الجنايات في 11 يونيو 2018 والتي استبدلت حبسه والذي دام ما يقارب العامين على ذمة التحقيقات في القضية رقم 15060 لسنة 2016 جنح قصر النيل، والذي اتهم فيها بنفس الاتهامات في القضية الجديدة على خلفية القبض عليه هو وصحفيين اثنين أثناء تصوير تقرير أمام نقابة الصحفيين بوسط القاهرة عام 2016.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.
 

تاريخ القبض: 16 سبتمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًا على ذمة التحقيقات في القضية

رقم القضية: 1480 لسنة 2019 حصر نيابة أمن الدولة العليا

الكاتب الصحفي جمال الجمل

في 22 فبراير 2021 ألقت سلطات الأمن بمطار القاهرة القبض على الكاتب الصحفي جمال الجمل فور عودته من العاصمة التركية اسطنبول على متن الرحلة رقم ms730.

ظل الجمل رهن الاختفاء القسري لمدة 5 أيام حتى ظهر بمقر نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس، شرق القاهرة، في ساعة متأخرة من مساء 27 فبراير 2021، متهمًا على ذمة قضية تعود إلى عام 2017 حملت رقم 977 لسنة 2017 حصر نيابة أمن الدولة العليا.

تواجه نيابة أمن الدولة للمتهمين في تلك القضية، اتهامات من بينها، الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، نشر أخبار وبيانات كاذبة، واستخدام حساب على إحدى مواقع التواصل الاجتماعي بغرض تنفيذ الجريمة الثانية.

جمال الجمل هو كاتب صحفي مستقل، كتب للعديد من المواقع المصرية والعربية أبرزها جريدتي التحرير والمصري اليوم، وعربي 21. تلقى الجمل في سبتمبر 2014 مكالمة هاتفية من الرئيس عبد الفتاح السيسي، عاتبه خلالها على انتقاد السياسات الحكومية، قبل أن توقف المصري اليوم نشر مقالاته لنفس السبب في عام 2015.

نتيجة التضيقات عليه غادر الجمل القاهرة قبل سنوات متوجهًا إلى إسطنبول بعد أن أوقفت جريدة المصري اليوم نشر مقاله الأسبوعي. استمر الجمل في كتابة آرائه أثناء تواجده في تركيا عبر موقع عربي 21.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 22 فبراير 2021

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًا على ذمة التحقيقات في القضية

رقم القضية: 977 لسنة 2017 حصر نيابة أمن الدولة العليا

حمدي عاطف هاشم عبد الفتاح

في 4 يناير 2021 ألقت قوة من الشرطة القبض على الصحفي حمدي عاطف، من منزله بمدينة زفتى، محافظة الغربية. ظل عاطف قيد الاختفاء القسري بمقرات الأمن الوطني بالغربية، حتى ظهر معروضًا على نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس، القاهرة، في 11 من نفس الشهر. وجهت له نيابة أمن الدولة اتهامات من بينها، الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار وبيانات كاذبة، واستخدام حساب على إحدى مواقع التواصل الاجتماعي بهدف نشر أخبار كاذبة، في القضية رقم 1017 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا.

حمدي عاطف، طالب بالفرقة الرابعة كلية الآداب شعبة الصحافة. يعمل متدرب ومراسل بقسم الحوادث في جريدة مصر البلد الإخبارية، كما يعمل مراسل لصحف، النبأ، البيان، والشورى.

ألقي القبض على عاطف على خلفية تغطيته لأزمة نقص الأكسجين عن مصابي فيروس كوفيد 19 “كورونا” بمستشفى زفتى العام والذي أدى إلى وفاة بعض المصابين.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 4 يناير 2021

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًا

رقم القضية: رقم 1017 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة

أحمد محمد خليفة

في 19 يناير 2021 ظهر المحرر الصحفي بموقع مصر 360، أحمد خليفة، بمقر نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس بعد 13 يومًا من اختفائه بعد استدعائه لمقر الأمن الوطني بالفيوم. كانت قوة من الشرطة قد توجهت لمنزل الصحفي بقرية التلات بمركز الفيوم في غيابه، قبل أن يتلقى مكالمة هاتفية تطلب منه التواجد بمقر الأمن الوطني بالفيوم، وهو ما أستجاب له الصحفي في 6 يناير. منذ تلك اللحظة وأخبار خليفة منقطعة تمامًا، وينكر الأمن الوطني بالفيوم معرفته بمكانه، إلى أن ظهر متهمًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 65 لسنة 2021 حصر نيابة أمن الدولة العليا. وجهت نيابة أمن الدولة لخليفة اتهامات منها، الانضمام لجماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف تنفيذ جريمة.

أحمد خليفة محرر صحفي بموقع مصر 360، له العديد من التقارير المتخصصة في الشأن العمالي بالإضافة لملف الفن والإبداع. كما نشر خليفة مواضيعًا صحفية بعدة مواقع منها، موقع المنصة، و ولاد البلد.

تاريخ القبض: 6 يناير 2021

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: رقم 65 لسنة 2021 حصر نيابة أمن الدولة العليا

حمدي مختار علي “حمدي الزعيم”

في 4 يناير 2021 ألقت قوة من الأمن الوطني القبض على المصور الصحفي حمدي مختار، الشهير بـ”حمدي الزعيم” بعد اقتحام منزله. لم يعرض على نيابة أمن الدولة إلا في 16 من نفس الشهر متهمًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 955 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا. وجهت نيابة أمن الدولة لمختار اتهامات منها الانضمام لجماعة إرهابية على علم بأغراضها، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على احدى مواقع شبكة المعلومات الدولية بهدف نشر أخبار كاذبة.

بعد يومين من القبض عليه في 6 يناير، رحل مختار إلى إحدى مستشفيات العزل بالعباسية بعد ظهور أعراض إصابته بفيروس كوفيد 19 “كورونا”، تم إجراء مسحة لمختار والتي أظهرت سلبية العينة وعدم إصابته بالوباء.

في 8 يناير أحيلت أوراقه إلى نيابة أمن الدولة للتحقيق معه إلا أنه تعذر نقله نظرًا لحالته الصحية.

جدير بالذكر إلا انها ليست المرة الأولى التي تلقي فيها قوات الشرطة القبض على المصور الصحفي صاحب الـ42 عامًا، حيث ألقي القبض عليه في سبتمبر 2016 أثناء قيامه بتصوير إحدى التقارير الصحفية وظل قيد الحبس الاحتياطي لأكثر من عام ونصف، حيث استبدلت المحكمة حبسه بتدابير احترازية في أبريل 2018.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 4 يناير 2021

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: رقم 955 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا

عامر عبد المنعم أحمد

كاتب وصحفي عمل مديرًا لتحرير جريدة الشعب والتي كانت تصدر عن حزب العمل.

في 18 ديسمبر 2020 القت قوة من الشرطة القبض على الصحفي، عامر عبد المنعم من منزله بمنطقة الهرم، محافظة الجيزة.

عرض صاحب الـ57 عامًا على نيابة أمن الدولة بعد يومين من القبض عليه في 20 من نفس الشهر، متهمًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 1017 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا.

وجهت نيابة أمن الدولة لعبد المنعم اتهامات منها، الانضمام لجماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على إحدى مواقع التواصل الإجتماعي لارتكاب جريمة. أمرت نيابة أمن الدولة بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية.

يعاني عبد المنعم من عدة مشاكل صحية أبرزها إصابته بمرض السكري، كما أجرى عمليتين جراحيتين بالعينين قبل أقل من شهرين من القبض عليه.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

 

تاريخ القبض: 18 ديسمبر 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: رقم 1017 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة

إسلام الكلحي

في 9 سبتمبر 2020 ألقت قوة من الشرطة القبض على الصحفي بموقع درب إسلام محمد عزت، والشهير بـ:إسلام الكلحي” أثناء تغطيته لوفاة أحد المواطنين داخل قسم شرطة المنيب لصالح موقع درب. عرض الكلحي على نيابة أمن الدولة صباح اليوم التالي متهمًا على ذمة القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا. وجهت له نيابة أمن الدولة اتهامات منها نشر أخبار كاذبة، والانضمام لجماعة إرهابية، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

الكلحي هو صحفي مصري عمل محررًا لعدد من المواقع المصرية منها البديل والبداية واليوم السابع ومصراوي ودوت مصر. عمل أخيرًا لموقع درب، وهو موقع تابع لحزب التحالف الشعبي الاشتراكي ويرأس تحريره الكاتب الصحفي والنقابي خالد البلشي وجرى حجبه من قبل السلطات المصرية في أبريل الماضي بعد شهر من إطلاقه.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 9 سبتمبر 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا

أحمد محمد أحمد علام

صحفي ومعد تلفزيوني عمل بعدد من الصحف والقنوات المصرية والعربية أبرزها قناة سي بي سي، والميادين اللبنانية، وجريدة المصري اليوم، والسفير. يعمل الآن صحفيًّا بجريدة الكرامة.

في 25 إبريل 2020، ألقت قوات الشرطة القبض على علام بعد مداهمة منزل أسرته بمدينة العياط، محافظة الجيزة. لم يتم التعرف على مكان علام إلا بعد يومين من القبض عليه حين ظهر بنيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس متهمًا على ذمة القضية رقم 558 لسنة 2020 حصر أمن دولة. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات من بينها، الانضمام إلى جماعة إرهابية، نشر أخبار كاذبة، واستخدام وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي لتنفيذ الاتهام الثاني. أمرت نيابة أمن الدولة بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

يرجح القبض على علام على خلفية اشتراكه في إعداد فيلم تقريري عن وضع وباء كوفيد 19 في مصر لصالح إحدى القنوات غير المصرية.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 25 إبريل 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 558 لسنة 2020 حصر أمن دولة

مصطفى صقر

صحفي اقتصادي، عمل رئيسًا لتحرير صحيفة البورصة منذ تأسيسها عام 2008 وحتى فبراير 2017. أسس شركة “بيزنس نيوز” في عام 2008، والتي أصدرت صحيفتي البورصة وهي صحيفة اقتصادية صادرة باللغة العربية، وصحيفة Daily News Egypt والصادرة باللغة الإنجليزية.

في 12 إبريل 2020، ألقت قوة من الأمن الوطني القبض على صقر بعد اقتحام منزله. تم اقتياد صقر إلى أحد مقرات الأمن الوطني قبل أن يتم ترحيله إلى نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس في اليوم نفسه. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات، منها: الانضمام إلى جماعة إرهابية، وأمرت نيابة أمن الدولة بحبس صقر 15 يومًا على ذمة التحقيق في القضية رقم 1530 حصر أمن دولة.

لم يكن القبض على صقر هو الاستهداف الأول للناشر والصحفي. في 5 ديسمبر 2016 استصدرت لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان قرارًا من محكمة القاهرة للأمور المستعجلة حمل رقم 231 بالتحفظ على وتجميد أرصدة وحسابات وممتلكات والمنع من التصرف فيها لمصطفى مختار محمد صقر، رئيس شركة “بيزنس نيوز” وآخرين بدعوى انتمائهم إلى العناصر الإخوانية.

حجبت السلطات المصرية موقعي جريدتي البورصة وDaily News Egypt ضمن حملة الحجب التي شنتها السلطات المصرية ابتداء من 28 مايو 2017.

أوكلت لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان ملف إدارة صحيفتي “البورصة” و”DailyNews Egypt” إلى مؤسسة أخبار اليوم.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 12 إبريل 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: رقم 1530 حصر أمن دولة

أحمد شاكر

صحفي بجريدة “روزاليوسف”.

ألقت قوات الأمن القبض عليه، من منزله بمحافظة القليوبية فجر 28 نوفمبر 2019. عرض شاكر على نيابة أمن الدولة في 30 من الشهر نفسه على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 أمن دولة متهَمًا بمشاركة جماعة إرهابية على علم بأغراضها ونشر أخبار وبيانات كاذبة.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 28 نوفمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة

حسام الصياد

عمل الصياد مصورًا صحفيًّا للعديد من المواقع الإخبارية وعلى رأسها موقع البديل، كما نشر له بعض التقارير بموقع مدى مصر.

في 26 نوفمبر 2019، ألقي القبض على الصياد من إحدى المقاهي بمنطقة الدقي بمحافظة الجيزة، بصحبة زوجته الصحفية سلافة مجدي، وصديقهما محمد صلاح. عرض الصياد على نيابة أمن الدولة في اليوم التالي متهمًا على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة. وجهت النيابة إلى الصياد اتهامات منها الانضمام إلى جماعة إرهابية.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 26 نوفمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة

سولافة مجدي

صحفية مصرية حرة، لها العديد من التقارير المصورة المنشورة على قنوات ومواقع منها: BBC وDW  وDaily News EGYPT  ومدى مصر. أسست مجدي في 2017 مدرسة “EVERY DAY FOOTAGE” والتي تهتم بتعليم الصحفيين والمهتمين بعملية توثيق صحافة التليفون المحمول. اختيرت مجدي في 2019 لزمالة “رهام الفرا” لتكون الصحفية العربية الوحيدة ضمن 15 صحفيًّا حول العالم تم اختيارهم لتغطية أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.

في 30 أغسطس 2020 أمرت نيابة أمن الدولة بحبس مجدي على ذمة قضية جديدة حملت رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة العليا. وجهت لها نيابة امن الدولة العليا اتهامات منها، الانضمام لجماعة إرهابية، نشر وبث إشاعات كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل. وتحركت القضية على خلفية تحريات زعمت أن هناك عناصر بالخارج تنشر اشاعات كاذبة وتتواصل مع عناصر بالداخل، وهذه “العناصر” تتواصل مع المتهمين باعتبار لديهم القدرة على التأثير في العناصر الاثارية، وأن التواصل بيتم خلال التريض فى السجن وخلال الخروج لجلسات النيابة والمحكمة، مع العلم بمنع الزيارات والتريض لما يقارب الستة أشهر ضمن إجراءات وزارة الداخلية للحد من انتشار وباء كوفيد19 داخل السجون.

في 26 نوفمبر 2019 ألقت قوة من الأمن الوطني القبض على مجدي من إحدى المقاهي بمنطقة الدقي بمحافظة الجيزة بصحبة زوجها الصحفي حسام الصياد وصديقهما محمد صلاح. عرضت مجدي على نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس في اليوم التالي، متهمة على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة. وجهت إليها النيابة اتهامات منها: الانضمام إلى جماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة. ذكرت مجدي خلال تحقيقات النيابة تعرضها للتعذيب والضرب والسباب، والاستيلاء على سيارتها وتليفونها المحمول.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 26 نوفمبر 2019

الموقف القانوني: محبوسة احتياطيًّا

رقم القضية: 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة

مصطفى الخطيب

مترجم بوكالة “أسوشيتد برس” ألقت قوات الأمن القبض عليه من منزله في 13 أكتوبر 2019.

ظهر الخطيب في اليوم التالي أمام نيابة أمن الدولة على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2019 أمن دولة. ووجهت إليه النيابة اتهامات الانضمام إلى جماعة ارهابية، ونشر أخبار كاذبة.

يرجح القبض على الخطيب على خلفية تقرير نشرته الأسوشيتد برس عن القبض على طلاب إنجليز متواجدين في مصر لأغراض أكاديمية من محيط ميدان التحرير تزامنًا مع التشديدات الأمنية التي اتخذتها السلطات الأمنية في مصر لقمع التحركات المناهضة لنظام الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي والتي دعا إليها المقاول المصري محمد علي.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 13 أكتوبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة

محمد رضوان محمد إبراهيم

صحفي وصاحب مدونة “أكسجين مصر” والتي تعمل على تغطية الأخبار داخل مصر.

في 21 سبتمبر 2019، اختفى المدون الصحفي محمد إبراهيم من داخل قسم البساتين أثناء تواجده داخل القسم لتنفيذ التدابير الاحترازية في القضية رقم 621 لسنة 2018 والتي كان محبوسًا على ذمة التحقيق فيها من 7 إبريل 2018 إلى أن أمرت النيابة بإخلاء سبيله في 22 يوليو 2019.

أنكر قسم البساتين وجود إبراهيم داخل القسم. وبعد 18 يومًا من الاختفاء ظهر إبراهيم بنيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس متهَمًا على ذمة القضية رقم 1356 لسنة 2018 أمن دولة عليا بإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي. كان أكسجين قد نشط خلال تلك الفترة التي سبقت القبض عليه بتغطية التظاهرات المناهضة لنظام الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.

في 3 نوفمبر 2020 أمرت محكمة الجنايات بإخلاء سبيل إبراهيم، إلا أن قرار المحكمة لم ينفذ وفوجئ محاموه بإعادة تدويره وحبسه مجددًا على ذمة قضية جديدة ثالثة حملت رقم 855 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة في 11 من نفس الشهر. واتهمت نيابة أمن الدولة إبراهيم بنفس الاتهامات السابقة ومنها، الانضمام لجماعة إرهابية مع العلم بأغراضها.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 21 سبتمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 855 لسنة 2020 حصر أمن دولة

حسن القباني

ألقى قطاع الأمن الوطني القبض على القباني بعد استدعائه إلى مقر الأمن الوطني بمدينة الشيخ زايد بعد انتهاء حضوره للتدابير الاحترازية بقسم السادس من أكتوبر في 17 سبتمبر 2019. إلا أن وزارة الداخلية أنكرت وجود القباني بحوزتها، إلى أن ظهر بمقر نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس في 26 نوفمبر 2019 متهمًا على ذمة القضية رقم 1480 لسنة 2019 حصر أمن دولة. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات، من بينها: الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف القانون، ارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب، ونشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب خاص على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بهدف تنفيذ جريمة نشر الأخبار الكاذبة.

كانت محكمة جنايات القاهرة في 21 نوفمبر 2017 قد أخلت سبيل القباني بتدابير احترازية بعد ما يقارب 3 سنوات على حبسه على ذمة القضية رقم 718 لسنة 2015 والمتهم فيها باتهامات، منها: التخابر مع من يعملون لصالح جهات أجنبية، ونشر أخبار في الخارج حول الأوضاع الداخلية من شأنها إضعاف هيبة الدولة والنيل من مكانتها، ونشر أخبار كاذبة بالداخل لتكدير السلم العام.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 17 سبتمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 1480 لسنة 2019 حصر أمن دولة

عبد الرحمن عوض عبد السلام

في 2 يناير 2019، ألقت قوة من الأمن الوطني القبض على عبد الرحمن عبد السلام، وهو صحفي حر، بصحبة زميله محمد مصباح عقب تسجيله لقاء مع النائب السابق بالبرلمان، محمد أنور السادات. وأنكرت وزارة الداخلية القبض على عبد السلام إلى أن ظهر بنيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس في 13 من الشهر نفسه متهَمًا على ذمة القضية رقم 1365 لسنة 2018 أمن دولة عليا بالانضمام إلى جماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 2 يناير 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 1365 لسنة 2018 حصر أمن دولة

إسماعيل الإسكندراني

الإسكندراني، صحفي استقصائي وباحث متخصِّص في قضايا المجتمعات المهمَّشة في مصر وأهمها ملف شبه جزيرة سيناء.

أُلقي القبض على الإسكندراني بمطار الغردقة أثناء وصوله قادمًا من العاصمة الألمانية برلين في 29 نوفمبر 2015. عُرِض الإسكندراني في اليوم نفسه على نيابة أمن الدولة العليا التي باشرت التحقيق معه ليومين متتاليين وأمرت بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات بعد أن وجِّهت إليه تهم اﻻنتماء إلى جماعة محظورة أسست خلافًا لأحكام القانون (جماعة اﻹخوان)، والترويج لأفكارها، وبث أخبار وبيانات كاذبة عن اﻷوضاع في سيناء.

بعد قضائه عامين ونصفًا قيد الحبس الاحتياطي على ذمة القضية، تم إحالة الإسكندراني إلى المحكمة العسكرية التي قيدت القضية برقم 18 لسنة 2018 جنايات عسكرية شمال القاهرة. في 22 مايو 2018، قضت المحكمة العسكرية بالسجن 10 سنوات على الإسكندراني، وصدق الحاكم العسكري على الحكم في 27 ديسمبر 2018.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 29 نوفمبر 2015

الموقف القانوني: صدق الحاكم العسكري على حكم حبسه بـ 10 سنوات

رقم القضية: 18 لسنة 2018 جنايات عسكرية شمال القاهرة

مصطفى الأعصر

صحفي حر نشر له العديد من المقالات والتقارير بعدة مواقع منها “ألترا صوت” و”هاف بوست عربي”.

في 4 فبراير عام 2018، ألقت قوات الشرطة القبض على الأعصر بصحبة زميله حسن البنا من داخل سيارة أجرة بعد توقيفها من قبل أفراد شرطة بزي مدني بمحيط شارع فيصل. أنكرت وزارة الداخلية معرفتها بمكان مصطفى الأعصر، إلى أن ظهر بمقر نيابة أمن الدولة بالتجمع الخامس معروضًا على ذمة القضية رقم 441 لسنة 2018 أمن دولة. واتهمت النيابة الأعصر بالانضمام إلى جماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة.

في 14 فبراير 2020، تجاوز الأعصر سنتين من الحبس وهما الحد الأقصى للحبس الاحتياطي وفقًا للقانون.

في 7 مايو 2020، أخلت نيابة أمن الدولة سبيل الأعصر بضمان محل الإقامة. إلا أن الأعصر لم يتم إخلاء سبيله، فبعد وصوله إلى قسم مركز الفيوم أنكر القسم وجوده في 9 مايو ليظهر في اليوم التالي أمام نيابة أمن الدولة متهمًا بالترويج لارتكاب جرائم إرهابية على ذمة قضية جديدة حملت رقم 1898 لسنة 2019 حصر أمن دولة.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 4 فبراير 2018

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا بعد إعادة تدويره على ذمة قضية أخرى بعد إخلاء سبيلها لتجاوزه مدة الحبس الاحتياطي على ذمة القضية 441 لسنة 2018

رقم القضية: رقم 1898 لسنة 2019 حصر أمن دولة

معتز ودنان

صحفي عمل محررًا بموقع “هاف بوست عربي” قبل القبض عليه، وعمل بعدة صحف مصرية منها صحيفتا “أهل مصر” و”بلدنا اليوم”.

في 16 فبراير 2018 ألقت قوة من الأمن الوطني القبض على ودنان بعد توقيف سيارة أجرة كان يركبها بصحبة عدد من أقاربه _تم الإفراج عنهم بعد عدة ساعات_ بمحيط الطريق الدائري بمحافظة الجيزة. عرض ودنان على نيابة أمن الدولة لأول مرة في 21 من الشهر نفسه متهمًا على ذمة القضية رقم 441 لسنة 2018 حصر أمن دولة. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات منها، الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف القانون، ونشر أخبار كاذبة.

في 21 فبراير 2020 تجاوز ودنان عامين من الحبس الاحتياطي على ذمة القضية نفسها إلا أن نيابة أمن الدولة لم تأمر بإخلاء سبيله إلا في 7 مايو 2020. لم يتحرك ودنان من محبسه بسجن العقرب بالرغم من قرار النيابة بإخلاء سبيله. وفي 9 مايو 2020، ظهر ودنان متهمًا في قضية جديدة حملت رقم 1898 لسنة 2019 أمن دولة. وجهت إليه نيابة أمن الدولة اتهامات منها الترويج لارتكاب أعمال إرهابية وأمرت بحبسه 15 يومًا على ذمة القضية.

كان ودنان قد قبض عليه بعد حوار أجراه لموقع “هاف بوست عربي” مع الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات، هشام جنينة، والذي كان يدعم ترشح رئيس الأركان الأسبق سامي عنان لانتخابات 2018، يهاجم فيه نظام الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 16 فبراير 2018

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا بعد إعادة تدويره على ذمة قضية جديدة بعد إخلاء سبيله لتجاوزه مدة الحبس الاحتياطي في القضية 441 لسنة 2018

رقم القضية: 1898 لسنة 2019 حصر أمن دولة

لمدد تصل إلى ما يزيد عن السنتين في بعض الحالات يقبع 5 أكاديميين خلف الأسوار بسبب ممارسة حقهم في التعبير عن آرائهم ومشاركتهم في الشأن العام. تتلخص الاتهامات التي توجه للأكاديميين المحبوسين في اﻻنتماء إلى جماعة ارهابية  والترويج لأفكارها، وبث أخبار وبيانات كاذبة، وهي تهم مطاطة ولا تستند إلى أدلة أو تحريات جدية يسهل توجيهها لكل من يمارس حقه الأصيل حرية التعبير. وتطالب مؤسسة حرية الفكر والتعبير بالإفراج عن الأكاديميين المحبوسين على خلفية ممارسة عملهم، خاصة في ظل تفشي وباء “كوفيد 19” وما يمثله من خطورة على حياة السجناء.    

الباحث أحمد سمير عبد الحي

في 6 فبراير 2021 أمرت نيابة أمن الدولة حبس الباحث وطالب الماجستير، أحمد سمير، 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 65 لسنة 2021 حصر نيابة أمن الدولة. وجهت نيابة أمن الدولة لعبد الحي اتهامات منها، الانضمام لجماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، نشر أخبار وبيانات كاذبة من شأنها الإضرار بالأمن والنظام العام، واستخدام حساب على إحدى مواقع التواصل الاجتماعي بغرض نشر أخبار كاذبة.

واجهت نيابة أمن الدولة عبد الحي ببعض الصور الضوئية لتدوينات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وقد أنكر عبد الحي صلته بهذه التدوينات أو الحساب المنسوب له. وخلال تحقيقات النيابة اشتكى عبد الحي من تعرضه لسوء معاملة وتعذيب خلال استجوابه من قبل ضباط من الأمن الوطني، وطلب فريق الدفاع عنه إحالته للطب الشرعي لإثبات ما تعرض له من انتهاكات.

عبد الحي هو باحث مصري وطالب ماجستير بجامعة أوروبا المركزية بالعاصمة النمساوية فيينا “CEU”، وقد بدأ دراسته فيها في الأنثروبولوجيا والعلوم الاجتماعية في سبتمبر 2019.

عاد صاحب التسع وعشرين عامًا إلى مصر في إجازة لزيارة عائلته وأصدقائه منتصف ديسمبر 2020 عبر مطار شرم الشيخ، والتي أوقفته فيه السلطات الأمنية وقامت باستجوابه بشكل غير قانوني عن أسباب سفره ومجالات دراسته، قبل أن يسمحوا له بالمغادرة.

في 23 يناير 2021 داهمت قوة من الأمن الوطني منزل عائلة عبد الحي بمنطقة التجمع، شرقي القاهرة، أثناء تواجده في أجازة بأحد المناطق السياحية بمحافظة جنوب سيناء. فتشت القوة الأمنية منزل عبد الحي وقامت بتصوير هوية المتواجدين بالمنزل، وطلبوا من أسرته إبلاغه بضرورة الحضور إلى قسم شرطة التجمع الخامس. كما قاموا بالتحفظ على جهاز التسجيل الخاص بنظام المراقبة التابع للعقار.

في 30 من نفس الشهر ذهب عبد الحي لقسم التجمع الخامس استجابة لطلب القوة الأمنية إلا أنهم طلبوا منه العودة لمنزله والحضور اليوم التالي، وهو ما فعله عبد الحي، قبل أن يتم احتجازه وتغيب أي معلومات رسمية عنه منذ ذلك التاريخ وحتى عرضه على نيابة أمن الدولة في 6 فبراير 2021، تنقل خلالها بين عدة مقرات تابعة للشرطة منها مكتب الأمن الوطني داخل قسم التجمع الخامس، والذي تواجد فيه حتى صباح 3 فبراير بعدها تم نقله إلى قسم التجمع الأول، قبل أن يتم نقله إلى مكان غير معلوم مساء الخميس 4 فبراير.

في تلك الاثناء طالب رئيس جامعة أوروبا المركزية، مايكل إيجناتيف، السلطات المصرية بإطلاق سراح عبد الحي وإعادته إلى أسرته ودراسته فورًا، فيما أصدرت الرابطة الأوروبية الانثروبولوجيين الاجتماعيين “EASA” بيانًا أعربت فيه عن قلقها من احتجاز السلطات المصرية لعبد الحي، وحثت السلطات المصرية على اتخاذ جميع الخطوات اللازمة لضمان الإفراج السريع والآمن عن عبد الحي ، واحترام حقوقه القانونية.

في 23 فبراير 2021 استدعت نيابة أمن الدولة عبد الحي لاستكمال التحقيق معه. وخلال التحقيق أضافت النيابة لعبد الحي اتهام جديد هو تمويل جماعة إرهابية، دون أن تواجهه باسم تلك الجماعة.

واشتكى عبد الحي لنيابة أمن الدولة من إيداعه الحبس الإنفرادي في الإيراد منذ دخوله إلى سجن ليمان طره، بالإضافة إلى عدم دخول أي إعاشة له، أو حتى تمكينه من الشراء من كانتين السجن على الرغم من إيداع أسرته مبلغ مالي بالكانتين.

تاريخ القبض: 1 فبراير 2021

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًا

رقم القضية: رقم 65 لسنة 2021 حصر نيابة أمن الدولة

الدكتور أحمد التهامي عبد الحي

ألقى القبض عليه في 3 يونيو 2020، وظل قيد الاختفاء القسري في مقر للأمن الوطني بالقاهرة لمدة 17 يوماً، إلى أن تم عرضه على النيابة في 20 يونيو، وقررت حبسه على ذمة القضية رقم 649 لسنة 2020 أمن دولة عليا. وجهت إليه النيابة اتهامات منها، الانضمام لجماعة إرهابية، نشر أخبار وبيانات كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وركز تحقيق النيابة مع التهامي على اتهامه بالتعاون مع الناشط المصري المقيم في الولايات المتحدة محمد سلطان في الدعوى التي أقامها ضد رئيس الوزراء الأسبق حازم الببلاوي، وهو ما نفاه أمام جهات التحقيق.

ويعاني التهامي من ظروف الاحتجاز السيئة منذ القبض عليه، حيث يقيم في غرفة احتجاز بها 30 شخصاً ويتم حرمانه من التريض. وقد منعت عنه زيارة الأسرة حتى شهر أكتوبر الماضي.

وتجدد نيابة أمن الدولة العليا حبس التهامي، دون حضوره إلى مقر النيابة أو تمكينه من التواصل مع محاميه.

التهامي هو باحث في السياسة المقارنة والعلاقات الدولية، يعمل كأستاذ مساعد العلوم السياسية بكلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية بجامعة الإسكندرية منذ عام 2014. وقد عمل التهامي سابقا باحثا ثم أستاذا في المعهد القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية بالقاهرة بداية من عام 2000 حتى 2014 وباحثاً في مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية من عام 1996 حتى عام 2000. وفي 2019 كان استاذاً زائراً في جامعة برلين الحرة. ونشر التهامي عديد من الكتابات في الدوريات العلمية.

تاريخ القبض: 3 يونيو 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًا

رقم القضية: 649 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا

باتريك جورج زكي

طالب ماجستير بجامعة بولونيا بإيطاليا ومدافع عن حقوق الإنسان. يعمل زكي باحثًا في النوع الاجتماعي بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، وكان في إجازة دراسية من عمله عند القبض عليه

ألقت سلطات أمن مطار القاهرة القبض على جورج أثناء عودته من إيطاليا صباح الجمعة 7 فبراير 2020. تم احتجازه بأحد مقرات الأمن الوطني بالقاهرة إلى ما يزيد على 24 ساعة تعرض خلالها للتعذيب أثناء التحقيق معه من قبل ضباط بالجهاز بشكل غير قانوني ومنع من التواصل مع أسرته أو محاميه، وفقًا لإفادة جورج في محضر التحقيق معه لاحقًا.

نُقل جورج بعد ذلك إلى مدينة المنصورة حيث عرض على نيابة المنصورة الكلية في اليوم التالي 8 فبراير، والتي قررت حبسه 15 يومًا على ذمة التحقيق في المحضر رقم 7245 لسنة 2019 إداري ثاني المنصورة.

واطلع محامو جورج على محضر ضبط محرر بتاريخ 8 فبراير 2020 يدعي إلقاء القبض عليه في أحد الكمائن في مدينة المنصورة بناءً على أمر ضبط وإحضار صادر عام 2019. وأصدر النائب العام بيانًا قال فيه إن تحريات الأمن الوطني قد توصلت في غضون شهر سبتمبر إلى استغلال جورج حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك لنشر أخبار وبيانات كاذبة بغرض الترويج للشائعات والتحريض ضد مؤسسات الدولة. أصدرت النيابة العامة إذنها بضبط جورج وتفتيش مسكنه إلا أنه لم يتم العثور علية. وقدمت جهة التحري إلى النيابة العامة عشر ورقات مطبوعة من حساب جورج على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تضمن ما وصفته بمنشورات تحريضية ضد مؤسسات الدولة ورموزها.

في 7 مارس، بعد شهر من إلقاء القبض عليه، بدأت نيابة أمن الدولة التحقيق مع باتريك في القضية رقم 1766 لسنة 2020 تحقيقات أمن الدولة العليا، موجهة إليه اتهامات، منها: إشاعة أخبار وبيانات كاذبة والتحريض على التظاهر دون تصريح، والترويج لارتكاب جريمة إرهابية. ولا زال باتريك محتجزًا على ذمة التحقيقات إلى الآن.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 7 فبراير 2020

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 1766 لسنة 2020 تحقيقات أمن دولة

مجدي قرقر

يعمل قرقر أستاذًا ورئيسًا لقسم التخطيط البيئي والبنية الأساسية بكلية التخطيط العمراني بجامعة القاهرة. كما يشغل قرقر منصب الأمين العام لحزب الاستقلال والمعروف بمناهضته نظام حكم الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

ألقي القبض على قرقر في 23 سبتمبر 2019 من منزله ضمن حملة أمنية استهدفت عددًا من قيادات حزب الاستقلال وأعضائه. ظل مختفيًا لمدة 12 يومًا دون أية معلومات عن مكان احتجازه أو أسبابه حتى ظهر بنيابة أمن الدولة في 5 أكتوبر متهَمًا بالانضمام إلى جماعة إرهابية على ذمة القضية رقم 1350 لسنة 2019 حصر أمن دولة.

ولم تكن تلك المرة الأولى التي تلقي فيه قوات الأمن القبض على قرقر في ظل حكم الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، فقد ألقي القبض على قرقر في 2 يوليو 2014 متهَمًا بالانضمام إلى جماعة إرهابية والتحريض على أعمال عنف قبل أن تأمر محكمة الجنايات بإخلاء سبيله بتدابير احترازية في 19 مارس 2016.

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 23 سبتمبر 2019

الموقف القانوني: محبوس احتياطيًّا

رقم القضية: 1350 لسنة 2019 حصر أمن دولة

حازم حسني

يعمل حسني أستاذًا للعلوم السياسية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة.

 ألقي القبض على حسني، الذي تجاوز عمره الثامنة والستين، في 25 سبتمبر 2019. وعرض على نيابة أمن الدولة العليا متهَمًا بمشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أغراضها، وبث ونشر أخبار كاذبة على ذمة القضية رقم 488 لسنة 2018 أمن دولة عليا.

في عام 2018 شغل حسني منصب المتحدث الرسمي لحملة الفريق سامي عنان والذي أعلن عن نيته الترشح للانتخابات الرئاسية والتي أجريت عام 2018. كما عرف أستاذ العلوم السياسية  بتدويناته على مواقع التواصل الاجتماعي والتي يحلل فيها سياسات نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي  وآراءه المناهضة لنظامه.

في 31 أكتوبر 2020، أمرت المحكمة باستبدال حبس حسني بتدابير احترازية، إلا أن السلطات الأمنية لم تنفذ قرار المحكمة بإخلاء سبيل حسني، حتى ظهر أمام نيابة أمن الدولة معروضًا على ذمة قضية جديدة حملت رقم 855 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا في 4 نوفمبر 2020. وجهت له النيابة اتهامات منها مشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها. أعادت نيابة أمن الدولة حبسه احتياطيًا على ذمة القضية الجديدة.

في 22 فبراير 2021 أعلن المحامي خالد علي استبدال نيابة أمن الدولة حبس حسني بتدابير احترازية عبارة عن عدم مغادرته منزله على ذمة التحقيقات في القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة العليا. في اليوم التالي نفذت السلطات الأمنية قرار النيابة.

 

للإطلاع على المنهجية، اضغط هنا.

تاريخ القبض: 25 سبتمبر 2019

الموقف القانوني:تم استبدال حبسه الاحتياطي بتدبير عدم خروجه من المنزل.

رقم القضية: 855 لسنة 2020 حصر نيابة أمن الدولة